• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

استخدام التقنيات يغذي عقل المراهق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 يناير 2017

أبوظبي (الاتحاد)

كشفت دراسة عن أن قضاء بعض الساعات أمام الشاشات الإلكترونية يمكن أن يكون أمراً جيداً لأدمغة المراهقين، حيث قال باحثون من جامعة أكسفورد إنه على الرغم من القلق البالغ للعديد من الآباء من ضرر أجهزة الكمبيوتر على أطفالهم، لكنها ليست بهذه الخطورة عند الاستخدام المعتدل.

وبعد حسابات معقدة لمعدلات الاستخدام.. قال عالم النفس وصاحب الدراسة أندرو برزيبليسكي: «نتائجنا تشير إلى أن متوسط استخدام المراهقين للشاشات الإلكترونية ليس له صلة بتضرر عقليات الأبناء في مرحلة الطفولة أو المراهقة، وأن مستويات المشاركة (في الإنترنت) لفترة طويلة يرتبط بشكل طفيف مع مخاوفهم، وعليهم البحث عن أسباب أخرى قد يغفلون عنها»، موضحاً أن ذلك لا يعني إطلاق العنان للأبناء في استخدام الإنترنت، لكن على الوالدين أن يشغلهما التوجيه نحو البحث عن موضوعات معينة، أكثر من انشغالهما بفترة الاستخدام القصيرة أو الطويلة.

وخلصت الدراسة، إلى تلك النتائج من خلال استطلاع رأي آلاف المراهقين الذين شاركوا في الإجابة عن أسئلة يتعلق معظمها بمقدار الوقت الذي يقضوه في مشاهدة التلفزيون وممارسة ألعاب الحاسوب واستخدام أجهزة الكمبيوتر لتصفح الإنترنت وفحص البريد الإلكتروني، واستخدام الهواتف الذكية والتواصل الاجتماعي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا