• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

«الظاهرة» يودّع بـ «البصمة الـ 23»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 15 أغسطس 2016

ريو دي جانيرو (د ب أ)

تلقى السباح الأميركي مايكل فيليبس أكبر تحية حظي بها أي سباح يوماً ما قبل الجولة الأخيرة من منافسات السباحة بأولمبياد ريو دي جانيرو، ليخرج بعدها من حوض السباحة بآخر ميدالية ذهبية له، مما منحه المزيد من الهتافات التشجيعية.

هذا الأمر كان متوقعاً ومستحقاً لأنجح رياضي في تاريخ الألعاب الأولمبية، بعدما حصد 23 ميدالية ذهبية وثلاث فضيات وبرونزيتين.

وقال فيليبس «31 عاماً» بعد مشاركته في السباق الأخير بالأولمبياد: «بعد خروجي من الحافلة وتوجهي إلى حوض السباحة شعرت بأنني في طريقي للبكاء، عملية الإحماء الأخيرة، ارتداء زي السباحة للمرة الأخيرة، المرور للمرة الأخيرة بين آلاف الأشخاص الذين يمثلون بلادي».

ولم يضف فيليبس أنها المرة الأخيرة التي يحرز فيها ميدالية ذهبية.

الفوز بالميدالية الذهبية في سباق 4×100 متر تتابع متنوع للرجال، لم يكن أبداً محل شك رغم أن آدم بيتي منح الفريق البريطاني بعض الأمل خلال جولة منافسات سباحة الصدر. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا