• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

الحكومة التركية تطبع علاقاتها مع إسرائيل خلال أسابيع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 30 أبريل 2014

أعلن رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان أن العلاقات بين بلاده وإسرائيل يمكن أن تطبع خلال الأسابيع المقبلة، بعد أربع سنوات من الهجوم الإسرائيلي على الأسطول الصغير الذي كان متجهاً إلى غزة لكسر الحصار عن القطاع، والذي أثار أزمة دبلوماسية.

وقال أردوغان في حديث لشبكة «بي.بي.إس» الأميركية أذيع أمس الأول «اتفقنا على التعويض، وإرسال المساعدات الإنسانية إلى الفلسطينيين عبر تركيا هو المرحلة الأخرى من المفاوضات، وبعد نهاية هذه المرحلة قد نمضي قدماً نحو عملية تطبيع». وأوضح «تحدثت بالفعل مع زملائي الوزراء وأعتقد أنها مسألة أيام أو أسابيع». وأضاف «آمل ألا يحدث شيء آخر يغير مجرى الأمور». وأشار أردوغان أيضاً إلى أن «عملية التطبيع يمكن أن تبدأ والمرحلة الأولى من هذه العملية ستكون بالتأكيد إرسال السفراء».

وقال أيضاً «أريد أن أشكر الرئيس الأميركي باراك أوباما، صديقي، على جهوده لأنه ما كان يمكن الوصول إلى هذه المرحلة لولا جهوده»، وشدد على أن «اعتذار رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الهاتفي كان نتيجة جهود أوباما».

وكان وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو قال في نهاية مارس إن الاتفاق المتعلق بتعويض أسر الضحايا الأتراك أصبح قريباً، وهو الذي يشكل العائق الرئيسي أمام تطبيع العلاقات الدبلوماسية. وقدم نتنياهو اعتذاره رسمياً في مايو الماضي.(واشنطن - أ ف ب)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا