• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

20 مليون يقترعون اليوم لانتخاب البرلمان و22 قتيلا بهجمات وتفجيرات

بان كي مون يطالب الحكومة العراقية بحماية الناخبين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 30 أبريل 2014

هدى جاسم، وكالات (بغداد)

أدان الأمين العام للأمم المتحدة الهجمات التي استهدفت مراكز انتخابية في الاقتراع الخاص، داعيا الحكومة العراقية إلى توفير الأمن للناخبين والمرشحين، والعراقيين إلى المشاركة لصنع مستقبلهم. فيما تصاعدت وتيرة أعمال العنف أمس في عدد كبير من المدن العراقية عشية الانتخابات التشريعية المرتقبة اليوم، حيث أدت سلسلة هجمات متفرقة إلى مقتل نحو 80 شخصا خلال الـ24 ساعة الماضية. وقتل 22 شخصا وأصيب 42 بجروح بعد يوم على مقتل ما لا يقل عن 64 شخصا وإصابة نحو مائة بجروح في سلسلة هجمات استهدف أغلبها قوات الأمن. بينما يتوجه أكثر من 20 مليون ناخب عراقي للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات العامة في ثالث عملية انتخابية برلمانية يشهدها العراق منذ الاجتياح الأميركي عام 2003.

ودان بان كي مون، الهجمات التي استهدفت المرشحين للانتخابات البرلمانية في العراق والمسؤولين عن الدعايات، ودعا إلى توفير الحماية للناخبين «رجالا ونساء»، مشيدا بعمل المفوضية العليا المستقلة للانتخابات. وقال في بيان إن «الانتخابات البرلمانية العراقية والمحلية في إقليم كردستان بمثابة شاهد على نقطة تحول مهمة في النظام الديمقراطي للعراق، والتي ستساهم بتحقيق السلام والاستقرار في البلاد».

وأعرب عن ترحيبه بـ»التطور الذي حققته المفوضية المستقلة للانتخابات، في إقامة هذا الاقتراع في وقته تماشيا مع التزاماتها الوطنية ووفقا للمعايير الدولية». ودعا بان كي مون جميع القادة السياسيين والشخصيات البارزة إلى «العمل على توفير أجواء آمنة لتمكين جميع العراقيين من رجال ونساء المشاركة في العملية الانتخابية، وأن تكون لهم كلمتهم في تحديد مصير ومستقبل بلادهم».

من جهة أخرى ذكرت الشرطة أمس أن مسلحين اثنين قتلا برصاص الشرطة خلال محاولة مجهولين الهجوم على مركز انتخابي في منطقة المقدادية شمال مدينة بعقوبة بمحافظة ديالى. وقتل 18 شخصا وأصيب 33 بجروح في تفجير مزدوج استهدف سوقا شعبية بناحية السعدية شمال شرق بعقوبة.

وفي كركوك صرح اللواء الركن محمد الدليمي قائد الفرقة الثانية عشرة في الجيش العراقي أن قوات من الجيش قتلت 8 من عناصر تنظيم «داعش» في اشتباكات مسلحة غرب كركوك. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا