• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

اعتداء يهودي على مسجد وكنيسة في أراضي 48

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 30 أبريل 2014

يهود متطرفون أمسحرمة مسجد واعتدوا على كنيسة وهددوا أسقفا في الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ عام 1948.

وكتب معتدون عبارات عنصرية على جدران «مسجد الرحمة» في قرية الفريديس على سفح جبل الكرمل جنوب حيفا وثقبوا إطارات العديد من سيارات الأهالي هناك. واقتحم آخرون كنيسة الطابغة على شاطئ بحيرة طبريا، حيث حطموا الصليب وخربوا المقاعد فيها. وقام يهودي بتسليم مطران اللاتين في الناصرة الأسقف ماركوتسو رسالة تهديد تضمنت عبارات نابية عن المسيحيين.

وتعقيبا على ذلك، استنكر وزير الأوقاف والشؤون الدينية الفلسطيني محمود الهباش، الجرائم الإسرائيلية المستمرة والمتصاعدة.

وذكر في بيان أصدره في رام الله، أن مواصلة عصابات المستوطنين حرق وهدم المقدسات تأتي في سياق مسلسل عنصري متواصل للاحتلال الإسرائيلي. وأضاف «لا يمكن إقامة صنع السلام بوجود الاستيطان».

(الناصرة - دنس)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا