• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

اعتقال 17 فلسطينياً وبدء إقامة بؤرة استيطانية

الاحتلال يهدم مسجداً ومنازل في الضفة الغربية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 30 أبريل 2014

صعدت قوات الاحتلال الإسرائيلي وعصابات مستوطنيه اليهود أمس اعتداءاتها في الضفة الغربية بهدم مسجد ومنازل ومنشآت واعتقال 17 فلسطينياً وبدء إقامة بؤرة استيطانية.

فقد هدمت قوات إسرائيلية مسجداً و6 منازل وخزان مياه في قرية «خربة الطويل» شرق نابلس، بدعوى بنائها من دون ترخيص من سلطات الاحتلال. وقال المتحدث باسم الادارة العسكرية الإسرائيلية في الضفة الغربية « إن ثمانية مبان بينها مسجد بنيت بصورة مخالفة في منطقة اطلاق نار للجيش، تم تدميرها».

كما هدمت قوات الاحتلال مسكنين تقطنهما عائلة قوامها 8 أفراد في بلدة الطور شرق أسوار القدس القديمة بحجة عدم الترخيص. وقال رب العائلة محمود المسلماني إنها اعتقلت نجله عمر والشاب إبراهيم الشويكي أثناء عملية الهدم، منعت قوات الاحتلال عمر من مساعدة شقيقته التي أصيبت بالإغماء.

وصرح منسق لجنة مقاومة جدار الفصل العنصري الإسرائيلي والاستيطان في محافظة بيت لحم، حسن بريجية، بأن مستوطنين اقتحموا برفقة عدد من جنود الاحتلال قطعة أرض في منطقة «خلة النحلة» جنوب بيت لحم وشرعوا في بناء غرفة صغيرة وسطها، تمهيداً لإقامة بؤرة استيطانية وتوسيع حدود مستوطنة «أفرات» المقامة على أراضي جنوب بيت لحم.

وذكر شهود عيان أن مستوطنين نصبوا خيمة ورفعوا العلم الإسرائيلي عليها عند مدخل قرية «خربة جبارة» الشمالي جنوب طولكرم، وتحديداً عند مكان جدار الفصل العنصري الذي أزالته سلطات الاحتلال مطلع العام الماضي وكان يفصل أراضي قرى «الراس» و«كفر صور» و«فرعون» الزراعية عن أصحابها ويعزل القرية عن باقي أنحاء الضفة الغربية.

وأعلنت مصادر أمنية فلسطينية أن قوات الاحتلال اعتقلت الطلاب نور نواف صبارنة (18 عاماً)، ويوسف محمود خليل صبارنة (20 عاماً)، ومحمد عرار (20 عاماً)، وعمرو جميل أحمد العلامي (20 عاماً) في بلدة بيت أمر شمال الخليل، والشبان فراس عبد العفو أبو بكر (20 عاماً) ويوسف سامر يوسف القلق (19 عاما) ومحمد عمر مصطفى صلاح (19 عاماً)، وعلاء يوسف ابو بكر (19 عاماً)، ورامز أسعد حنيطي (22 عاماً) في بلدة يعبد جنوب غرب جني وبلدة قباطية جنوب جنينن.

كما اعتقلت منسق الحملة الشعبية لمواجهة الجدار والاستيطان مراد شتيوي والناشطين أحمد مفيد شتيوي ومصطفى اشتيوي، ووئام برهم، ورسلان علاء الدين جمعة في بلدة كفر قدوم شرق مدينة قلقيلية، والأسير المحرر الشاب فارس محمود عبد الله خليفة (27 عاماً) في مخيم نور شمس شرق طولكرم.

(رام الله- الاتحاد، وكالات)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا