• الخميس 07 شوال 1439هـ - 21 يونيو 2018م

تكتشف أن أمها الحنون خطفتها قبل 18 عاما من أسرتها الحقيقية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 يناير 2017

الاتحاد نت

تغلق أليكسيس كيه مانيجو عينيها لتخلد إلى النوم فترى صورة أمها وتتذكر تلك المرأة التي كانت تصطحبها إلى حديقة الحيوان وأحواض الأسماك وعالم البحار وعجائب الدنيا وكيف كان كل ذلك مصدر سعادة لها.

لكن تلك الذكريات صارت معقدة الآن بسبب تحول درامي حدث الأسبوع الماضي إذ اكتشفت مانيجو ابنة الثمانية عشر عاما أنها اختطفت لدى ولادتها من أحد مستشفيات فلوريدا وأن اسمها الحقيقي هو كاميا موبليوان وأن تلك المرأة التي ما زالت تذكرها اتهمت بخطفها.

وبحسب صحيفة "نيويورك تايمز"، التقت مانيجو أو كاميا كما هو اسمها الأصلي بوالديها الحقيقيين كريج آيكين وشانارا موبلي مطلع هذا الأسبوع. لكن، في أول مقابلة مع صحيفة منذ أن تصدرت أخبارها عناوين الصحف يوم الجمعة، قالت كاميا عن خاطفتها جلوريا وليامز "لم يكن أبدا أمامي ما يجعلني أشكك في تلك الطيبة والحنون والإنسانة التي أحبتني كثيرا".

لكن ولاية شرطة ساوث كارولاينا حيث عاشت مانيجو تقول إنه على الرغم من  أن الفتاة لم تشك أبدا في أمومة خاطفتها، فإن شخصا آخر شكك في تلك الأمومة المزعومة.

... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا