• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

الطباعة ثلاثية الأبعاد.. ثورة تكنولوجية متطورة تواجه بعض التحديات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 30 أبريل 2014

تواجه تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد عدداً من التحديات التي تثير حالة من القلق والترقب مثل حقوق الملكية الفكرية والتشريعات المنظمة لها، لا سيما أنها أصبحت تمتد لتشمل العديد من الصناعات في عدة قطاعات.

فمنذ أكثر من 15 عاماً بدأ استخدام تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد لعمل التصاميم الهندسية والمعمارية عبر شركات متخصصة، ومع تطور وتوفر المزيد من قدرات الطباع الثلاثية الأبعاد، انطلقت شرارة هذه الثورة التكنولوجية التي امتدت لتشمل العديد من الصناعات، والتي يعتقد البعض أنها ستكون لها تعقيداتها التي ترتبط بمدى تطورها، فكل ما يحتاجه المرء لصناعة شيء ما هو طابعة ثلاثية الأبعاد، وبرنامج تصاميم وحاسوب، وتصميم جاهز للطابعة.

وتعلو العديد من الأصوات من حين إلى آخر من داخل عالم الملكية الفكرية، دفاعاً عن حقوق الملكية الفكرية وبراءات الاختراع، مع تزايد التكهنات والقلق بشأن الآثار التي يمكن أن تتسبب بها تقنية الطابعات ثلاثية الأبعاد على حقوق النشر حيث إن المشكلة الأساسية بين كل من الطباعة ثلاثية الأبعاد وحقوق النشر هو قدرة الأخيرة على صناعة وتوزيع منتجات تتمتع بحقوق نشر إلى الأسواق، مع صعوبة تتبعها أو تفاديها أو التحكم بها.

وحول تأثير التقنية على حقوق براءات الاختراع يعتبر تداخل هذا الشأن مع موضوع الطباعة ثلاثية الأبعاد مقلقاً للغاية، لاسيما المنتجات أو التصميمات الحاصلة على براءات اختراع وحقوق الملكية الفكرية، غير أن هذا القلق محصوراً في غالبة على انتهاكات حقوق النشر لكل من ملفات التصاميم والمنتجات المتعلقة بها.

وفيما يتعلق بالعلامات التجارية يعتمد المصنعون على استخدام علامات تجارية خاصة بهم للحفاظ على ملكيتهم لمنتجاتهم، وتتنوع تلك العلامات بين أسماء أو رموز أو أشكال مميزة، وجميعها محفوظة في سجلات حقوق النشر.

بالنسبة بالطباعة الحيوية، فهي التطبيق الطبي لعمل الطابعات ثلاثية الأبعاد بهدف إنتاج أنسجة أو أعضاء حية، حيث إنه بحلول 2016، ستثير الطباعة الحيوية جدلاً عالمياً واسعاً حول التشريعات المنظمة لهذه التقنية، أو حتى منعها من التطبيق على البشر وغيرهم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا