• الثلاثاء 05 شوال 1439هـ - 19 يونيو 2018م

مهلة لتوافق المضخات مع برنامج الترشيد حتى نهاية مايو المقبل

«مواصفات»: %80 نمو مبيعات الأجهزة الكهربائية الموفرة للطاقة خلال 4 سنوات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 17 يناير 2018

حاتم فاروق (أبوظبي)

سجلت مبيعات الأجهزة الكهربائية المنزلية المتوافقة مع البرنامج الإماراتي لترشيد استهلاك الطاقة الكهربائية نمواً بلغ 77% خلال السنوات الثلاث الماضية، فيما يتوقع أن تصل نسبة النمو في مبيعات الأجهزة الموفرة للطاقة إلى 80% بنهاية العام الجاري، مقارنة بمبيعات عام 2015، بحسب عبد الله المعيني مدير عام هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس.

وقال المعيني خلال مؤتمر صحفي عقد أمس، على هامش فعاليات أسبوع أبوظبي للاستدامة: إن «الهيئة» حتى الآن لديها 7 برامج تتوافق مع لوائح كفاءة استهلاك الطاقة في الأجهزة المنزلية، كان آخرها لائحة المضخات الكهربائية، والمعتمدة أخيراً من مجلس الوزراء الموقر، ليبدأ تطبيقها على كل مضخات المياه في الدولة، متوقعاً أن تساهم اللائحة الجديدة في تحقيق وفر في استهلاك الطاقة يصل إلى 20% عن الوضع الحالي.

ونوه بأن «الهيئة» اشترطت تزويد المضخات المتوافرة في الأسواق بعد التطبيق الإلزامي للائحة الذي يدخل حيز التنفيذ مطلع شهر مايو المقبل، ببطاقة بيان المنتج، وحصولها على شهادة مطابقة من «الهيئة»، لبيان أنها تحقق الحدود الدنيا المطلوبة وفق المواصفة القياسية الإماراتية.

وأشار المعيني إلى أن الدولة تعد من بين أكثر عشر دول استيراداً للمضخات حول العالم، لافتاً إلى أن «الهيئة» ستتعاون مع جهات التفتيش والفحص على مستوى الدولة للتأكد من تسجيل المنتج في نظام المطابقة الإماراتي، فيما تعتبر لائحة المضخات المشروع السابع من مشروعات لوائح كفاءة استهلاك الطاقة في الأجهزة المنزلية.

وكشف مدير عام «مواصفات»، عن تحقيق الدولة وفراً في استهلاك الطاقة في المباني السكنية والمنشآت الحكومية، خلال عام 2017، بلغ 13% مقارنة بالعام الذي سبقه، بسبب التحديثات التي أجرتها «الهيئة» على لوائح كفاءة استهلاك الطاقة للأجهزة الكهربائية، والتي أسهمت في تعزيز ثقافة ترشيد الاستهلاك لدى الجمهور، ورفع مؤشرات الوعي الاستهلاكي لديهم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا