• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

مستشفى دبي وجهة لتدريب أطباء العالم في علاج انسداد الشرايين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 29 أبريل 2014

أنهت هيئة الصحة بدبي أمس، تدريب الدفعة السادسة من الأطباء المبتعثين من مختلف دول العالم ، لتدريبهم على «طريقة دبي» لعلاج تضيقات وانسداد الشرايين الدقيقة في القلب، باستخدام الشبكة القابلة للذوبان والتي تعد تقنية علاجية حديثة ابتكرتها هيئة الصحة بدبي، كقفزة نوعية في الأسلوب العلاجي للمرضى ممن لا يمكن علاجهم جراحياً.

وقال الدكتور طالب خير الله مجول استشاري ورئيس قسم قسطرة الشرايين بمستشفى دبي «مبتكر طريقة دبي» أن الهيئة انتهت أمس، من تدريب وفد طبي يضم (8) أطباء من مختلف المؤسسات الصحية والمستشفيات الجامعية، في كل من النمسا، وهولندا، وبلجيكا، والكويت، للتدريب على طريقة دبي في علاج شرايين القلب الدقيقة من خلال إجراء (25) عملية قسطرة علاجية لمرضى تراوحت أعمارهم بين 39 إلى 75 سنة من داخل وخارج الدولة، ممن يعانون من تضيقات في شرايين القلب المختلفة.

وأوضح أن البرنامج التدريبي الذي استمر على مدار يومين تم خلاله تعريف الأطباء بطريقة دبي والأسلوب العلاجي المناسب لكل حالة مرضية، ونوعية الدعامات القابلة للذوبان المستخدمة في العملية، وكيفية إجراء هذا النوع من العلاجات الدقيقة التي تتطلب الكثير من الدقة والخبرة والمهارة للوصول إلى النتائج المطلوبة. وأشار إلى أن هيئة الصحة بدبي ممثلة بمستشفى دبي ستقوم خلال العام الجاري بتدريب 50 طبيباً من مختلف دول العالم على طريقة دبي وفق جدول زمني يتم ترتيبه مع المؤسسات الصحية والجامعات الطبية التي تقدمت بطلبات تدريبية مدفوعة الأجر لهيئة الصحة بدبي بهذا الخصوص.

وقال إن النجاحات التي حققتها هيئة الصحة بدبي مؤخراً في هذا المجال لفتت انتباه العالم، الذي بدأ يتجه لدبي للاستفادة من خبراتها في هذا النوع من المعالجات المتخصصة لشرايين القلب الدقيقة، مشيراً إلى أن الهيئة شاركت في العديد من المؤتمرات العالمية في الولايات المتحدة الأميركية، وفرنسا، وبلجيكا لاستعراض «طريقة دبي» لعلاج شرايين القلب الدقيقة بناء على رغبة الجهات المنظمة لهذه المؤتمرات. (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض