• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

زوجان يستقبلان شكاوى ولاية كنساس الأميركية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 13 أغسطس 2016

شيكاغو (أ ف ب)

قرر زوجان من ولاية كنساس الأميركية التقدم بدعوى قضائية في حق شركة عاملة في قطاع الإنترنت واظبت على إرسال أنواع شتى من التنبيهات والشكاوى إلى عنوانهما الذي يقع في نقطة جغرافية توازي تقريباً الموقع المحدد لوسط الولايات المتحدة.

وأشار راندال راثبون محامي جيمس وتيريزا أرنولد إلى أن هذا «السيناريو تكرر لمرات لا تحصى» إذ قصد عناصر في هيئات مختلفة مزرعة الزوجين الواقعة في وسط كنساس «بحثاً عن طفل تائه أو شخص مفقود أو أدلة بشأن عملية تزوير في مجال المعلوماتية، أو أثر اتصال في شأن محاولة انتحار».

وانتقل الزوجان قبل خمس سنوات للإقامة في هذه المزرعة الريفية الواقعة في مقاطعة باتلر قرب قرية بوتوين التي يقل عدد سكانها عن خمسمئة نسمة، ومنذ الأسبوع الأول، تلقى الزوجان «الخجولان بشدة» واللذان لا يحبان المقابلات، زيارات متكررة ما تسبب لهما «بتوتر عاطفي وخوف على سلامتهما وإذلال» على ما أكد المحامي في وثائق تقدم بها الأسبوع الماضي لمحكمة فدرالية.

وفهم الزوجان جيمس وتيريزا أرنولد أخيراً سبب هذه المشكلات التي يواجهانها بعدما كشفت شبكة «فيوجن» عن مسؤولية تتحملها شركة «ماكس مايند» التي تساعد على تحديد المواقع الجغرافية لأجهزة الكمبيوتر وغيرها من الإكسسوارات الرقمية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا