• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

لاريجاني ينتقد سلوكيات المحافظين بعرض فيلم يسيء لروحاني

مسؤول بريطاني يزور إيران واحتجاجات ضد رفع الضرائب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 29 أبريل 2014

أحمد سعيد، وكالات (طهران)

أعلنت إيران أمس وصول المدير العام لشؤون السیاسیة فی وزارة الخارجیة البریطانیة سایمون جاس وممثلها فی مجموعة (5+1)، إلى طهران في زيارة مفاجئة لم يعلن عنها، حيث سيبحث مع المسؤولين الإيرانيين العلاقات الثنائية والقضايا الدولية. في حين تصاعدت الاحتجاجات في المدن الإيرانية ضد رفع الضرائب بينما يغوص البلد في أزمة اقتصادية بسبب العقوبات الغربية. وانتقد رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني بشدة عرض فيلم «أنا روحاني» من قبل المحافظين، والذي يسيء إلى شخصية الرئيس حسن روحاني.

وقال مساعد وزیر الخارجیة الإيرانية للشؤون الأوروبیة والأميركیة مجید تخت روانجی إن المدير العام لشؤون السیاسیة فی الخارجیة البریطانیة سایمون جاس وممثلها فی مجموعة (5+1)، وصل إلی طهران بشكل مفاجئ، وسیلتقی فيها عدداً من المسؤولین لبحث العلاقات الثنائیة والقضایا الدولیة.

وقال فی حدیث للصحفیین إن زيارة المسؤول البریطاني ليوم واحد، وهي أول زيارة بعد قطع العلاقات السیاسیة بین البلدین. وأضاف إن الزيارة تأتي لمناقشة ملفات العلاقة بين البلدين، إضافة إلى قضايا الملف النووي الإيراني ورفع العلاقات إلى مستوى سفير.

من جهة أخرى تصاعدت الاحتجاجات في المدن الإيرانية ضد رفع الضريبة، بالتزامن مع ارتفاع أسعار البنزين والوقود، التي فاقمت أسعار المواد الغذائية في السوق. وتعانی إیران من أزمة اقتصادية بسبب الحصار الاقتصادي، حيث واصل الدولار ارتفاعاته في الشارع الإيراني، فيما تسبب رفع أسعار البنزين بارتفاع أسعار الحاجات الرئيسية.

وفي هذا الصدد احتج أصحاب المحال التجارية في سوق «لاله زار» وسط طهران بسبب ارتفاع الضرائب إلى 8%، ولم تنجح المساعي في تسوية هذه الأزمة.

إلى ذلك اتهم رئيس مجلس الشورى الإيراني علي لاريجاني المحافظين أمس بسبب توقيت عرض فيلم ينتقد روحاني، في فترة احتجاز الرهائن الأميركيين، والذي يحمل عنوان «أنا روحاني». وقال إن الفلم يحتوي على قضايا كاذبة وينسب أحداث ومواقف لروحاني، لادخل فيها للرئيس.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا