• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

تعطل أجهزة قراءة البطاقة الإلكترونية أبرز الإشكاليات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 29 أبريل 2014

ذكرت تقارير منظمة «تموز»، التي راقبت عملية التصويت الخاص ضمن الانتخابات التشريعية العراقية أمس أن تعطل أجهزة قراءة البطاقات الإلكترونية من أبرز إشكاليات التصويت، بالإضافة إلى خروق تخللت التصويت الخاص، بينها وجود دعايات أو فرق دعائية تابعة لكيانات متنافسة قرب بعض المراكز الانتخابية. فيما حذرت كتلة الأحرار التابعة للتيار الصدري من أن بطء عمل البصمة الإلكترونية سيتسبب بمنع مشاركة أعداد كبيرة من الناخبين. ونقلت «السومرية نيوز» عن التقرير أن سبعة أجهزة لقراءة البطاقة الأليكترونية تعطلت أثناء عملية التصويت في محافظات مختلفة، بينما كشف مصدر مطلع عن تعطل جهازين مماثلين في مدينة الصدر وناحية الرشيد ببغداد. وتعطل جهاز في مركز متوسطة الفرات محطة رقم 5 في جانب الرصافة من بغداد، وتعطل جهاز آخر في مركز بالعطيفية في بغداد رقم 202.

وذكر التقرير أن جهازاً قارئاً للبطاقة الإلكترونية في مركز الكلك بمحافظة نينوى تعطل، وتم التصويت بدون الجهاز عن طريق التوقيع في سجل الناخبين فقط، فيما تعطل جهاز في مركز الازدهار(161450) محطة 2 وتم تبليغ الكادر بتجاوز مرحلة الجهاز والبصمة». وفي محافظة القادسية تعطل جهاز في مركز خديجة الكبرى في عفج، وتعطل آخر بمركز مدرسة بيرين في منطقة بكرجو بمحافظة السليمانية، فيما تعطل جهاز مماثل في مركز انتخابي في قضاء الزبير بمحافظة البصرة.

وسجلت المنظمة المراقبة خروقات أخرى منها دخول رجل دين معمم إلى مركز تصويت مدرسة الأمل (106550) وتواصله مع الناخبين، وإضافة محطات إلى مركز الزوراء (1813) من الفرقة 11 بالجيش لناخبين أسماؤهم غير موجودة في سجل الناخبين رغم أن لديهم بطاقات ناخب إلكترونية، وقد مارسوا عملية الانتخاب، وكل ذلك جرى في جانب الرصافة من بغداد. وفي جانب الكرخ سجلت المنظمة وجود زخم في الطوابير في مركز إعدادية المتميزات (100250)، ووجود دعاية على مسافة أقل من 100 متر من المركز للمرشح باقر جبر الزبيدي، كما سجلت قيام عقيد بالشرطة بتثقيف المنتسبين لانتخاب ائتلاف دولة القانون في مركز موسى بن نصير (151005).

وفي محافظة واسط كانت هنالك لافتة على جدار مركز موسى بن نصير(179150) لكتلة الأحرار، بينما كان أحد المرشحين من قائمة حزب الدعوة- تنظيم الداخل يوزع مبالغ مالية بحدود 50 ألف دينار وكارتات اتصال على الناخبين. وسجلت المنظمة في محافظة النجف دخول مدير المحطة الثالثة في مركز علي الوردي (265050) مع الناخبين خلف الكابينة، فيما شهدت محافظة المثنى قيام البعض بالدعاية لقائمة دولة القانون والإصلاح والمواطن قرب مركز الشموع.

وفي محافظة كركوك لم يسمح للناخبين من المهجرين بالتصويت في حالة عدم تحديث بطاقة الناخب باستثناء النازحين من الأنبار، رغم وجود كتاب يستثنيهم من هذا الإجراء، وفي محافظة نينوى صوت ناخبون من سنجار وتلعفر في مركز آخر في الراشدية على بطاقاتهم الانتخابية في مركز (1316). في محافظة الديوانية قام بعض أتباع تجمع الكفاءات وجماهير المرشح جواد البولاني ودولة القانون بجولة في الشوارع والتصريح بأنهم متصدرون بنتائج التصويت الخاص، فيما ارتدى وكلاء كيان في مدرسة الشريف في حي الحسين أربطة تحمل دعاية انتخابية لقائمة ائتلاف دولة القانون، بحسب تقرير منظمة تموز. (بغداد -الاتحاد)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا