• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

بحر أبوظبي بريشة ثلاث تشكيليات أجنبيات

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 18 أبريل 2015

محمود عبدالله (أبوظبي)

يعبّر معرض التشكيل العالمي الذي يختتم أعماله في القرية التراثية بأبوظبي في العشرين من إبريل الجاري، عن رؤية إنسانية أنثوية رفيعة المستوى، حيث تقدّم كل من: ماري كارمن لونثال (إسبانيا) وجابرييل كومير (كندا) ولورث كوناري (أميركا)، تجربة فريدة من الرسم الحر المنطلق في فضاء بحري واسع بحضور الجمهور، ورسم معالم وحركة كورنيش أبوظبي في 60 لوحة، تمتزج فيها تشكيلة فنية تمثل حوار الحضارات بأسمى معانيه، وتمثل هؤلاء الفنانات بأعمارهن المختلفة أجيالا عديدة ورؤى فنية متعددة، ولكنها في مجملها تتفق على صياغة مفردة البحر، بريشة أنثوية بارعة، في معرض ليس أنثوياً بخصوصيته، ولكنه أنثوي بحميميته وصدق تعبيره في نقل معالم العاصمة المحيطة بكورنيش أبوظبي في إطار جمالي، تلعب ألوان الزرقاويات، والأخضر والبرتقالي، دورها في السيطرة على عين المشاهد.

تتميز أعمال ماري لونثال الزيتية بمساحة ضوئية قوية تنعش إيقاع اللوحات التي عكست مناظر للقوارب في البحر، وعدداً من المباني التاريخية، وعكس قيم السحر والجمال في تشكيلات عمرانية مطلة على مياه الكورنيش لتأكيد مفهوم الأصالة والمعاصرة الذي تتبناه العاصمة، وفي النهاية تصنع لونثال من ألوانها الزاهية المحفوفة بالأزرق الناصع شراعا يكرّم الطبيعة البحرية الخلاّبة.

احتفت جابرييل كومير، بنخيل أبوظبي، فرسمتها في تشكيلات مختلفة بالزيت والأكرليك، وكيف تضفي البهاء والسحر على شارع الكورنيش، وإطلالات النخيل الشاعرية ضمن فهم معماري يجمع بين الطبيعة وشموخ البناء، لكنها كما ذكرت تسعى من خلال ذلك إلى ترسيخ لمبادئ ذات أبعاد إنسانية تعكس أهمية الثورة الزراعية الخضراء التي جعلت من الإمارات أنموذجا يحتذي في التحدي والتغيير.

في أعمال لورث كوناري الزيتية، ثمة زرقة خاصة للبحر، تعانق أبراج البهاء المحيطة، وهناك زورق يسافر وقت الغسق إلى حلاوة الشمس التي تبدو كصحن برتقال، إنها ترسم بألوان دافئة تعكس من خلالها رمال الشاطئ وحركة الناس، ولوحات عديدة من واقع وفضاء المكان على فيض من الألوان الساحرة.

لقد اختصرت التشكيليات الطريق نحو الجمهور لمعايشة التجربة عن قرب، بل والاطلاع على أسرار المهنة ولوحات أشبه بكائنات تطير  بأجنحة زرقاء من حلم عناصره الشرق والغرب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا