• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

أسبانيا.. «موزة» ألفش نقطة التحول لصالح «بلاوجرانا»

«النيران الصديقة» تنقذ برشلونة من كمين «الغواصة الصفراء»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 29 أبريل 2014

عاد برشلونة من بعيد أمام مضيفه فياريال وحول تخلفه بثنائية نظيفة إلى فوز 3 -2 بفضل هديتين «كريمتين جداً» من الفريق المضيف، في المرحلة الخامسة والثلاثين من الدوري الإسباني لكرة القدم، وكرم برشلونة مدربه السابق تيتو فيلانوفا الذي فارق الحياة الجمعة بعد صراع مع مرض السرطان في الغدة اللعابية، بالشكل المناسب بعد أن غادر معقل فياريال «إل مادريجال»، وفي جعبته ثلاث نقاط أبقى من خلالها آماله في الاحتفاظ باللقب.

ولم يخرج النادي الكاتالوني الذي تجنب الهزيمة الأولى في «إل مادريجال» منذ 20 أكتوبر 2007 (1-3 حينها) والأولى بالمجمل أمام «الغواصة الصفراء» منذ 9 مارس 2008 (1-2 في كامب نو)، بالنقاط الثلاث بفضل نجومه بل بهدفين هديتين من مدافعي أصحاب الأرض البرازيلي جابريل باوليستا والأرجنتيني ماتيو موساتشيو اللذين أدركا التعادل قبل أن يتدخل مواطن الأخير ليونيل ميسي ويهدي «بلاوجرانا» هدف الفوز.

وبدأ الفريقان اللقاء بدقيقة صمت حزنا على فيلانوفا الذي كرمه لاعبو فياريال بقميص كتب عليه «تيتو إلى الابد» وسط تأثر واضح على لاعبي النادي الكاتالوني الذي كادت أن تهتز شباكه في أكثر من مناسبة خلال الشوط الأول، وعندما اعتقد الجميع أن الفريقين سيدخلان إلى الشوط الثاني وهما على المسافة ذاتها، قال فياريال كلمته وخطف تقدماً مستحقاً عبر روبن كاني الذي وصلته الكرة من جوناثان بيريرا داخل المنطقة إثر هجمة مرتدة سريعة فسددها في شباك الحارس خوسيه مانويل بينتو (46). وضغط فريق المدرب الأرجنتيني خيرالدو مارتينو مع بداية الشوط الثاني سعيا خلف التعادل، لكن الهدف جاء من الجهة المعاكسة بكرة رأسية من مانو تريجويروس إثر تمريرة من أكوينو (55). وعاد برشلونة إلى اللقاء بهدية من باوليستا الذي حول الكرة بكعبه عن طريق الخطأ في شباك حارسه سيرخيو أسينخو إثر عرضية من مواطنه دانييل ألفيش (65). ثم تكرر السيناريو ذاته في الدقيقة 79 عندما لعب دانيال ألفيش أيضا كرة عرضية إلى داخل المنطقة فحاول موساتشيو إبعادها برأسه، لكنه حولها عن طريق الخطأ في شباك فريقه.

وألقت جماهير فياريال بموزة تجاه ظهير أيمن برشلونة دانييل ألفيس، حركة تم انتقادها على مدى واسع، وقام ألفيس برد قوي على هذه الحركة، حيث تناول الموزة ثم كان وراء العرضية التي جاء منها هدف التعادل، كما رد نجم برشلونة نيمار بقوة على ما قامت به جماهير فياريال، ونشر اللاعب البرازيلي صورة له على حسابه الشخصي في «انستاجرام» وهو يأكل الموز، مرسلاً رسالة سخرية من العنصريين مفادها «كلنا قرود».

وكاد برشلونة أن يخطف هدف التقدم من ركلة حرة نفذها الأرجنتيني ليونيل ميسي لكن الحارس تألق وأنقذ فريقه (82) قبل أن ينحني بعد ثوان إثر هجمة منسقة بدأها سيرجيو بوسكيتس بتمريره الكرة إلى البديل سيسك فابريجاس الذي حضرها برأسه لميسي الذي أودعها في الشباك (83).

وواصل أتليتيكو مدريد زحفه نحو اللقب الأول له منذ 1996، وذلك بعدما حقق فوزه التاسع على التوالي وجاء صعبا على حساب مضيفه فالنسيا 1-صفر أمس الأول على ملعب «ميستايا». واستعد فريق المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني بشكل جيد لمباراته ضد مضيفه تشيلسي الإنجليزي الأربعاء المقبل في إياب الدور نصف النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا (الذهاب صفر-صفر) حيث يسعى لبلوغ النهائي للمرة الثانية بعد 1974 حين خسر أمام بايرن ميونيخ الألماني. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا