• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

تتراوح بين 20 و75%

عروض التخفيضات تنشط مبيعات الأثاث في أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 18 أبريل 2015

ريم البريكي

ريم البريكي (الاتحاد)

ساهمت عروض التخفيضات التي تراوحت بين 20 و75%، في تنشيط حركة قطاع الأثاث والمفروشات في أبوظبي، خلال موسم الربيع، بحسب تجار وباعة في محال بأبوظبي.

وأوضح مسؤولو بيع في عدد من المحال أن نشاط محالهم مرتبط ارتباطاً وثيقاً بعملية صرف المساكن الشعبية للمواطنين، وحركة التنقل من مسكن لآخر، بالإضافة إلى قدم الأثاث والرغبة في اقتناء الموديلات الأحدث لدى البعض من المتسوقين.

وقال محمد الشافي، بائع في شركة الأثاث اليوغسلافي: «إن العملاء يبحثون عن الأسعار الملائمة كأساس ملازم لجودة المنتج، وفي أوج نشاط الإقبال على شراء الأثاث يقف العميل مطالباً بخفض السعر»، مبيناً أن سعر المنتج ثابت ولا يوجد غلاء في السعر، حيث إن هناك اختيارات متعددة أمام العميل لاختيار نوع المنتج وفق بلد الصنع، فالأثاث الأوروبي معروف بسعره المرتفعة مقارنة بالآسيوي.

وأضاف الشافي: «إن سعر الأثاث اليوغسلافي من التصاميم العادية يصل إلى نحو 4500 درهم، بينما يصل سعر الغرفة ذات التصاميم المميزة من الصناعة الصينية إلى 4500 درهم»، مشيراً إلى أن هناك مجالاً واسعاً، لأن يختار العميل بين الشكل وبين التصميم، كما أن يمكنه اقتناء غرف النوم الماليزية التي يرتفع أسعارها إلى 6500 درهم، وهي أسعار عالية مقارنة بالأثاث الصيني، مضيفاً أن المحال تتيح اختيارات عديدة أمام العميل لاختيار ما يناسبه وفق ميزانيته المالية المخصصة للأثاث.

وأضاف الشافي: «إن العروض والخصومات لا يتم الاستعانة بها إلا خلال فترة الركود، والتي تشهد تراجع في النشاط، إما لاكتفاء الزبائن بالأثاث الموجود لديهم، أو لضعف حركة التنقل، والتي ترتبط بفترة انتهاء عقود السكن»، مشيراً إلى أن العروض تشمل جميع أنواع الأثاث، وبنسب متفاوتة تتراوح من 20-75% حسب قطع الأثاث ونوعيتها وبلد الصنع. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا