• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

مؤشرات الأسهم المحلية تختبر نقاط مقاومة جديدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 18 أبريل 2015

أبوظبي أبوظبي

أبوظبي (الاتحاد)

تواصل مؤشرات أسواق المال المحلية اختراق مستويات مقاومة مهمة، خلال الأسبوع الحالي، مدعومة بزخم السيولة القوي الذي يعد الأعلى منذ يوليو الماضي في أسواق المال، وفقاً للتحليل الفني لشركة ثنك اكستريم للدراسات.

وقال التقرير «إن مؤشرات الأسهم تستهدف 5000 نقطة لسوق أبوظبي للأوراق المالية و4500 نقطة لسوق دبي المالي».

وتوقع التقرير أن ينجح مؤشر سوق أبوظبي، بعد اختراق حاجز 4600 بحجم تداول جيد، في اختبار مستوي 4750 التي تعد نقاط مهمة، والأهم منها 4800، مروراً إلى هدف السوق الأساسي هو 5000 نقطة.

ونوه التقرير إلى أن مستوى 4600 نقطة يعتبر حاجز الدعم الأول للمؤشر، وفي حال عودته له قد يعود إلى مستوى 4450 نقطة.

وعلى صعيد متصل، قال التقرير «إن سوق دبي المالي شهد تداولات هي الأعلى حجماً منذ يوليو الماضي كتداولات يومية، بعد اختراق حواجز مهمة في معظم الأسهم، كانت السبب الرئيس في دخول المستثمرين وتشجيعهم على ضخ سيولة جديدة كانت غائبة عن أسواقنا».

وأوضح التقرير أن اختراق سوق دبي المالي مستوى 4000 نقطة، وهي نقطة نفسية وحقيقية مهمة، يعزز النظرة إلى أن السوق يتجه إلى مستوى 4500 نقطة.

وكان السوق قد حاول منذ بداية العام اختراق مستوى 4000 نقطة بعد رجوعه إليها واختبارها أمس، ونجاحه في اختراقها بسيولة كبيرة.

ونوه التقرير إلى إغلاق أمس الأول هو أعلى إغلاق يسجله السوق منذ شهر نوفمبر 2014، راسماً الأسبوع شمعة تعد الأكبر منذ شهر ديسمبر الماضي، وبحجم تداول أسبوعي يعد الأعلى منذ منتصف 2014، وبين التقرير أن نقطة الدعم الأولى للمؤشر عند 4 آلاف نقطة، وفي حال كسرها يتحرك في نطاق 3990 إلى 3970 كنقاط دعم، وفي حال المحافظة على النقاط، وإكمال الصعود، سيتم اختبار مستوى 4500، مروراً بالمقاومة الضعيفة 4100.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا