• الخميس 24 جمادى الآخرة 1438هـ - 23 مارس 2017م

عكس الاتجاه!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 12 أغسطس 2016

ريو دي جانيرو (رويترز)

رغم أنها تبدو وكأنها تنظر عكس اتجاه الكرة، فإن اللاعبة الصينية دينج نينج خطفت الإعجاب والذهب في منافسات تنس الطاولة وتفوقت في النهائي على مواطنتها لي شياوشيا حاملة اللقب 4-3 في مباراة مثيرة لتتوج في النهاية بذهبية فردي السيدات في تنس الطاولة في أولمبياد ريو دي جانيرو

وجلست المصنفة الثانية عالمياً التي حصلت على فضية في أولمبياد لندن قبل أربع سنوات على ركبتيها وغطت وجهها بيديها وهي تبكي بعدما حسمت الانتصار.

وحصلت الكورية الشمالية كيم سونج التي كانت تشارك في أول دورة أولمبية في مسيرتها على البرونزية بالفوز 4-1 على اليابانية أي فوكوهارا، وسط تشجيع قوي من بعثة بلادها في ريو.

وعانقت كيم مدربها وهربت باكية من الصحفيين الذين حاولوا توجيه أسئلة إليها عقب المباراة، وعكس النهائي الصيني الخالص هيمنة البلاد على هذه الرياضة. وحصلت الصين على كل الميداليات الأولمبية الست في فردي الرجال والسيدات في 2008 ما دفع الاتحاد الدولي إلى تغيير اللوائح ليسمح للاعبين فقط من كل بلد بالمنافسة. لكن هذا لم يمنعها من اكتساح الذهب والفضة في لندن.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا