• الأحد 29 جمادى الأولى 1438هـ - 26 فبراير 2017م

قضاة الملاعب.. يواصلون الإعداد في «نورنبرج»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 12 أغسطس 2016

نورنبرج (الاتحاد)

يواصل قضاة الملاعب تدريباتهم العملية والنظرية والاختبارات الفنية، في معسكرهم بمدينة نورنبرج الألمانية وسط معنويات مرتفعة وتحسن ملحوظ في الأداء البدني، تحت إشراف مجموعة من المدربين والخبراء الدوليين المتخصصين في هذا المجال، وبدؤوا صباح اليوم تدريبات اللياقة البدنية وتمارين التحمل داخل الغابة بقيادة مدرب اللياقة البدنية الأرجنتيني أليخو بيريز، والذي يحرص على رفع اللياقة البدنية للحكام مع مراعاة عدم إجهادهم نظراً لكثرة التدريبات الصباحية والمسائية التي يؤدونها خلال فترة المعسكر.

وأكد حكمنا الدولي محمد عبد الله حسن، المرشح لنهائيات إدارة مباريات نهائيات كأس العالم، أن الأسبوع الأول للمعسكر والذي انتهى أمس، كان مكثفا وتم بنجاح، وكانت التدريبات البدنية على مستوى عالٍ، حيث استقطبت لجنة الحكام أفضل المحاضرين الدوليين وهم الأفضل على مستوى الاتحاد الدولي الفيفا والاتحاد الأوروبي لكرة القدم، مثل خوسيه ماري، وستيف بينيت، واللذين أضافا لنا الكثير، خاصة فيما يتعلق بالتعديلات التي شهدها القانون الجديد لكرة القدم العالمي، وتطبيقات هذه التعديلات بشكل عملي من خلال الاستعانة بلاعبين والإعادة بالفيديو. وأكد محمد عبد الله حسن، أن المعسكر وتحت إشراف الدكتور خليفة الغفلي عضو مجلس إدارة الاتحاد رئيس لجنة الحكام يشهد أجواء مثالية وروحا معنوية عالية من الجميع سواء حكام الفريق الأول أو الدرجة الأولى وكذلك حكامنا الواعدين، إلى جانب جدية والتزام واضحين من أعضاء البعثة حكاما ومدربين وإداريين بالبرنامج المعد من قبل لجنة الحكام الأمر الذي سجل نجاحا واضحا للأسبوع الأول من المعسكر.

وأشاد ببرنامج المعسكر الذي يتضمن تدريبات صباحية ومسائية لرفع اللياقة البدنية للحكام، إلى جانب المحاضرات النظرية والعملية.

وأكد محمد عبد الله حسن أن المدربين والمختصين والمشرفين على المعسكر، أعدوا برنامج خاصا ومتكاملا له وللحكمين الدوليين المساعدين حسن المهري ومحمد أحمد الحمادي، وذلك لتجهيز طاقمنا التحكيمي المونديالي، لخوض غمار المنافسات المتبقية للأطقم الآسيوية السبعة والتي سيتم اختيار أربع أطقم منها فقط لإدارة مباريات نهائيات كأس العالم، مؤكدا أن الجميع يضع في حساباته أهمية المرحلة المقبلة التي والتي تستوجب منا بذل المزيد من الجهود والتدريب والالتزام بالبرنامج المعد من قبل المدربين ولجنة الحكام.

ووجه الشكر لاتحاد الكرة على دعمه واهتمامه بتطوير القاعدة التحكيمية للمنظومة الكروية في الدولة، وعملية التطوير المستمرة للحكام، على مختلف المستويات، وهذا يحمل الجميع مسؤولية مضاعفة لصون المسؤولية وحملها بكل أمانة، والاجتهاد التام في التطوير الذاتي للمحافظة على سمعة الصافرة الإماراتية في مختلف المحافل الكروية، وشكر حكمنا الدولي لجنة الحكام برئاسة الدكتور خليفة الغفلي، على برنامج المعسكر المعد من قبلهم، من حيث التنظيم والمحاضرين والطاقم الإداري والفني وحتى مقر إقامة البعثة والمشرفين على البرنامج الغذائي المتكامل لقضاة ملاعبنا.

وطالب محمد عبد الله حسن، الحكام الواعدين، بأن يتحلوا بالصبر للوصول لأهدافهم الكبيرة على المستوى المحلي والقاري والدولي، مضيفا أن عليهم الاستفادة من الأخطاء والهفوات، ويتعلموا من كل صغيرة وكبيرة سواء في المحاضرات، المعسكرات، وأصحاب الخبرة، والحالات التحكيمية إلى جانب الإخلاص والجدية في العمل متمنيا لجميع الحكام التوفيق والنجاح.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا