• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

إطلالة على الثقافة الأوروبية في ديكورات المطاعم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 12 أغسطس 2016

دبي (الاتحاد)

يتخذ خط تصميم ديكورات المطاعم طابعاً يعبر عن ثقافة الشعوب تارة، وينطلق في رسم أبعاد الحياة العصرية تارة أخرى، حيث تشكل مواد وخامات الديكور الداخلي للمطاعم القائمة على الأعمال الخشبية والرخامية، ملحمة فنية من الإبداع الممزوج بروح الطبيعة، المتمثلة في تصميم وحدات الأثاث، كالمقاعد الخشبية والطاولات الرخامية، والأرضيات، والإضاءات الطبيعية المنبعثة من واجهات زجاجية مطلة على حديقة غناء، فيما تتدلى إنارة على زوايا المكان، وعلى الطاولات الموزعة في مساحة مصممة على شكل هندسي.

ومن بين المطاعم التي حازت جائزة أفضل مطعم عالمي فاخر «مطعم وتراس بلانتيشن» الذي استطاع أن يقدم المذاق الأوروبي والأوسطي في بيئة تنقل المرء إلى رحاب تلك الثقافات.

ويحتضن المطعم لمسات مذهلة تبرز العديد من المعارض الفنية المرموقة على مدار العام بدءاً من الفنانين المحليين وحتى الفنانين العالميين، علماً بأنه ضم المعرض أيضاً أعمالاً تصور رحاب الشهر الفضيل. ولقد خرج المطعم عن أسلوبه التقليدي، من كونه محطة فقط لتقديم الوجبات والأطعمة، إلى محطة تجذب الزائر إلى أجواء مثالية لتذوق الإبداع والجمال عبر محطات هذا المطعم وتفاصيله، كأنها صالة عرض الفنون التي تتخلل كل محطة منه.

وعادة ما تتميز تصاميم المطاعم بصفة الرحابة والاتساع، لتسهيل الحركة والانتقال بين الطاولات، والألوان الهادئة المريحة، والإضاءة الخافتة التي تمد الأفراد بنوع من الخصوصية، والهدوء، إلى جانب الراحة النفسية والبدنية من خلال مقاعد مصممة بطريقة تلائم جسد الفرد، وتمده بمزيد من الراحة عند الجلوس عليها لساعات عدة. والأسقف الزجاجية التي تتخللها الإضاءة الطبيعية، مما يعطي للزائر أحساساً بالراحة والهدوء، والرغبة في ملامسة البيئة التقليدية، والعودة إلى رحابها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا