• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

استشهاد ضابط وإصابة 3 جنود بتفجير في سيناء

السيسي يوجه بالتصدي بكل حزم وقوة لأي محاولة اعتداء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 17 أبريل 2015

القاهرة (وكالات) أفادت مصادر أمنية وطبية مصرية أن أحد ضباط الصف بالجيش المصري لقي حتفه وأصيب 3 جنود آخرون بانفجار عبوة ناسفة استهدفت عربة مدرعة بمنطقة الوحشي في الشيخ زويد شمال سيناء، بينما بحث الرئيس عبدالفتاح السيسي في اجتماع صباح أمس، مع مجدي عبدالغفار وزير الداخلية، واللواء خالد فوزي رئيس المخابرات العامة، وعدد من القادة العسكريين والأمنيين الموقف الأمني وخطط مواجهة الإرهاب. في الأثناء، أعلنت مصادر أمنية توقف حركة القطارات على خط الصعيد مؤقتاً، بعد العثور على قنبلة بين محطتي الرقة والواسطى بمحافظة بني سويف. وأوضحت المصادر الأمنية أن مسلحين قاموا بزرع عبوة ناسفة بمنطقة الوحشي جنوب الشيخ زويد، وقاموا بتفجيرها من بعد أثناء مرور مدرعة تابعة لقوات الأمن، مما أدى لاستشهاد ضابط صف وإصابة 3 جنود آخرين، مشيرة إلى تبادل إطلاق نار بين جنود ومتشددين قبل الانفجار. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم. وأمس الأول، سقط طالبان بالكلية الحربية عندما انفجرت قنبلة في مدينة كفر الشيخ إلى الشمال من القاهرة. يأتي ذلك بعد إعلان مصادر أمنية إلقاء القبض على 91 من العناصر المطلوبة أمنياً، للاشتباه في تورطهم في أعمال عنف شمالي سيناء. إلى ذلك، شهد اجتماع عقده الرئيس السيسي مع كبار القادة العسكريين والأمنيين صباح أمس، استعراضاً لتطورات الأوضاع الأمنية الداخلية، وكذلك الاستعدادات والخطط التي أعدتها مختلف أجهزة الأمن لمواجهة الأعمال الإرهابية، حيث طالب الرئيس المصري بضرورة مواصلة خطط استهداف البؤر الإرهابية والإجرامية، فضلاً عن استمرار التنسيق الكامل في العمل الميداني بين القوات المسلحة وأجهزة الشرطة. وطالب السيسي بأن يتمتع كافة رجال الأمن بأعلى درجات اليقظة لمواجهة التحديات الأمنية الراهنة، والمخططات التي تستهدف زعزعة الاستقرار في البلاد، مشدداً على «أهمية التصدي بمنتهى الحزم والقوة لأي محاولات اعتداء على المنشآت العسكرية والشرطية والحكومية والخاصة»، كما أكد «ضرورة الاهتمام بتأهيل وتدريب عناصر الأمن، بما يؤدي إلى تطوير أدائهم ويساعدهم على إنجاز المهام المنوطة بهم بأعلى درجة من الاحترافية». كما وجه السيسي كافة أجهزة الأمن بضرورة «التواصل مع الشعب والتعامل باحترام مع المواطنين وصيانة حقوقهم وتوفير الحماية الكاملة لهم، بما يشعرهم بتحسن الأوضاع الأمنية»، فضلاً عن مساندة الأمن للمواطنين في التصدي لأية محاولات إجرامية لاستغلالهم.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا