• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

نظمت ورشة عمل إرشادية لقطاع البناء والتشييد

بلدية أبوظبي تدعو إلى الالتزام بمعايير نظام إدارة البيئة والصحة والسلامة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 28 أبريل 2014

دعت بلدية مدينة أبوظبي جميع القطاعات العاملة بالمواقع الإنشائية إلى أهمية اتخاذ جميع التدابير والإجراءات الوقائية والالتزام بمعايير البيئة والصحة والسلامة، وذلك حفاظا على سلامة العاملين بالمواقع وصون حياتهم والتقليل من نسبة الأخطار التي يمكن أن تهددهم أثناء أدائهم أعمالهم.

جاء ذلك خلال ورشة العمل الذي نظمتها إدارة البيئة والصحة والسلامة في بلدية مدينة أبوظبي، والتي استهدفت من خلالها الكيانات العاملة في قطاع البناء والإنشاء وتضمن برنامج الورشة، عروضاً تقديمية من مهندسين متخصصين في إدارة البيئة والصحة والسلامة حول متطلبات نظام إدارة البيئة والصحة والسلامة في أبوظبي وتحديثاته وكيفية تطبيق هذه المتطلبات ضمن قطاع البناء والإنشاء.

من جانبه، أكد المهندس عبدالعزيز زعرب مدير إدارة البيئة والصحة والسلامة في بلدية مدينة أبوظبي، أن الهدف الأساسي من عقد الورشة هو مساعدة الكيانات العاملة في قطاع البناء والإنشاء، على تطوير أنظمة إدارة البيئة والصحة والسلامة الخاصة بها، بما يتطابق مع متطلبات نظام إدارة البيئة والصحة والسلامة في أبوظبي ومتطلبات قطاع البناء والإنشاء، حيث تم عرض المتطلبات بشكل مبسط وإضافة أهم الملاحظات التي نتجت عن مراجعة أنظمة الإدارة للكيانات من قبل مهندسي الإدارة على شكل عرض تقديمي يضمن تبادل الخبرات التي اكتسبها مهندسو الإدارة مع الكيانات العاملة في قطاع البناء والإنشاء.

وأضاف أنه تم استعراض التغييرات التي حصلت مؤخرا على نظام إدارة البيئة والصحة والسلامة من خلال عرضين تقديميين قدمهما مهندسو إدارة البيئة والصحة والسلامة.

كما تم استعراض الكتيب الإرشادي الخاص بتطوير نظام إدارة البيئة والصحة والسلامة للكيانات العاملة في قطاع البناء والإنشاء والذي قامت بلدية مدينة أبوظبي بتطويره بهدف تحسين أداء الكيانات التي تسعى للحصول على الاعتماد لأنظمة إدارة البيئة والصحة والسلامة الخاصة بها من خلال تسجيل بعض الإرشادات والأخطاء الشائعة التي تم رصدها خلال مراجعة أنظمة الإدارة المقدمة من الشركات، الأمر الذي من المتوقع أن يساعد الكيانات على تفادي مثل هذه الأخطاء والحصول على الاعتماد لأنظمة إدارة البيئة والصحة والسلامة الخاصة بها.

وأكد المهندس عبدالعزيز أن إدارة البيئة والصحة والسلامة حققت العديد من الخطوات الإيجابية على هذا الصعيد فقد تم ترشيح 754 كيانا للتسجيل في نظام إدارة البيئة والصحة والسلامة في قطاع البناء والإنشاء، وتم بالفعل تسجيل 536 كيانا، كما راجعت الإدارة 191 نظاما لإدارة البيئة والصحة والسلامة والتي تم تقديمها من قبل الكيانات العاملة بالقطاع ذاته، واعتمدت إدارة البيئة والصحة والسلامة 64 نظام إدارة بيئة وصحة وسلامة للكيانات في قطاع البناء والإنشاء.

ودعا إلى ضرورة الالتزام بمعايير وقوانين الصحة والسلامة والبيئة المعمول بها في أبوظبي وبما يتلاءم مع أفضل الممارسات العالمية. وأضاف أن بلدية مدينة أبوظبي تلتزم بتعزيز وتطوير بيئة عمل آمنة وصحية وتسعى نحو التطوير المستمر في الأداء وتعمل على تطبيق القوانين المعمول بها واعتماد أفضل النظم والممارسات العالمية المتطورة في هذا المجال. (أبوظبي ـ الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض