• الجمعة 09 رمضان 1439هـ - 25 مايو 2018م

منذ مطلع 2013

قوات الأسد تجدد قصف المدنيين بصواريخ باليستية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 يناير 2013

ا ف ب

رصدت الدول الأعضاء في حلف شمال الأطلسي إطلاق القوات السورية التابعة لنظام بشار الأسد صواريخ باليستية جديدة في سوريا سقطت في الأيام الماضية، حسب ما أفاد الحلف اليوم الخميس.

وصرح مسؤول في بروكسل لفرانس برس "رصدنا إطلاق صاروخ باليستي قصير المدى أمس (الاربعاء) في سوريا. وأطلقت صواريخ مماثلة في الثاني والثالث من يناير".

وأوضح أنه "منذ مطلع ديسمبر، أطلق ما لا يقل عن 15 صاروخا باليستيا". وأضاف "كافة الصواريخ أطلقت من داخل سوريا وطالت شمال" البلاد، موضحا أنه غير قادر على إعطاء تفاصيل تقنية حول الأسلحة المستخدمة التي يمكن أن تكون من طراز "سكود".

وقال إن "استخدام مثل هذه الأسلحة يدل على ازدراء تام بحياة السوريين (...) وندينها". والمعلومات التي يملكها الحلف تأتي من تلك التي تجمعها الدول الأعضاء وفي طليعتها الولايات المتحدة.

واستهدفت هذه الصواريخ خصوصا معاقل مقاتلي المعارضة في حلب وادلب في الشمال، بحسب مصدر عسكري. وفي 21 ديسمبر الماضي، أعلن الأمين العام للحلف اندرس فوغ راسموسن أن استخدام نظام بشار الأسد صواريخ باليستية رصدت في نهاية 2012 "يؤكد على ضرورة تأمين حماية فعالة لتركيا" إحدى الدول ال28 الأعضاء في الحلف.

ولهذا السبب، وافق الحلف على نشر صواريخ باتريوت أرض-جو في تركيا "لأسباب دفاعية بحتة". وتقوم الولايات المتحدة وهولندا وألمانيا حاليا بنشر ست بطاريات باتريوت في جنوب تركيا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا