• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  03:32    شيخ الازهر يدين "العمل الارهابي الجبان" ضد كنيسة قبطية في قلب القاهرة    

في إنجاز جديد لـ «الداخلية»

«الجنسية والإقامة» تحصل على الشهادة الأوروبية في التميز

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 28 أبريل 2014

حصل قطاع الجنسية والإقامة والمنافذ في وزارة الداخلية على شهادة الالتزام بالتميز (Committed to Excellence) بعد اجتيازه تقييم المنظمة الأوربية لإدارة الجودة (EFQM) كأول قطاع في وزارة الداخلية للحاق بركب التميز والتطوير الإداري الشامل.

وأكد اللواء الركن خليفة حارب الخييلي، الوكيل المساعد لشؤون الجنسية والإقامة والمنافذ بالإنابة، أن الإنجاز يأتي تجسيداً لتوجيهات الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، بمواصلة الجهود للنهوض بأعباء المستقبل وما يمليه من مستجدات وضمان أكبر قدر ممكن من الجودة والتميز، والارتقاء بالخدمات التي تقدمها الوزارة للجمهور على النحو الأفضل.

ولفت إلى حرص وزارة الداخلية على تنفيذ توجيهات القيادة العليا بأن تكون الإمارات من أفضل دول العالم أمناً وسلامة، والعمل بكفاءة وفاعلية لتعزيز جودة الحياة للمجتمع، من خلال تقديم خدمات الأمن والمرور والإقامة وضمان سلامة الأرواح والممتلكات، مقابل القيم التي تتضمن العدالة والعمل بروح الفريق، وحسن التعامل والنزاهة والولاء والمسؤولية المجتمعية، مؤكداً حرص وزارة الداخلية على ترسيخ مفاهيم التميز، كثقافة وممارسة فعلية وفق الخطة الاستراتيجية لوزارة الداخلية 2014 - 2016.

وقال «إن الجهود المتميزة للقيادات بوزارة الداخلية في تطوير وإدارة أداء الوزارة، تصب في نهاية المطاف في خانة التميز، والوصول إلى أفضل المعايير والممارسات العالمية»، موضحاً أن «ثقافة التميز والجودة لغة قيادتنا»، التي تحثنا دوماً على استمرارية التميز، وأن تكون بلادنا رديفاً حقيقياً للحضارة والإبداع والرقي.

وأوضح اللواء الخييلي أنه تم تشكيل فريق تطويري للقطاع للحصول على شهادة الالتزام بالتميز برئاسة العقيد الدكتور عبدالله عبدالرحمن بن سلطان مدير إدارة الاستراتيجية وتطوير الأداء، الذي شكل فرق عمل تحت إشرافه المباشر من نخبة مميزة من موظفي القطاع، عملت لشهور عدة لتحليل البيئة الداخلية والخروج بمبادرات ذات أولوية تطويرية، وضمت فرق العمل كلاً من المقدم محمد حمود النبهاني، والمقدم سامح خلف الضاعن، وخبير الجودة إيمان سعيد أبو لبدة، والرائد عبدالله بن حارب، والنقيب عمر علوي العيدروس. وقال اللواء الخييلي، إن فرق العمل كافة سيتم تكريمها «التكريم اللائق»، وإن قطاع شؤون الجنسية والإقامة والمنافذ سيعلن خلال الشهور المقبلة عن بعض الإنجازات التطويرية المميزة التي حققها القطاع، وإطلاق مبادرات مميزة تلبي تطلعات المتعاملين.

من جانبه، أشاد العميد سلطان يوسف النعيمي رئيس مجلس التميز المؤسسي في القطاع مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في رأس الخيمة بهذا الإنجاز، ونجاح المشروع في تحسين وتطوير العمليات الإدارية والنجاح في تطبيق نظام إدارة الكفاءات.

وأكد العقيد الدكتور عبدالله بن سلطان أن هذا المشروع المتميز أدى إلى نتائج مميزة، وتم اكتشاف كفاءات مميزة في القطاع تشتغل بفرق التطوير، التي ستؤدي إلى الاستمرارية في تحقيق شهادات ومستويات أعلى في التميز، لافتاً إلى وجود هذه العناصر البشرية منها على سبيل المثال لا الحصر، الرائد علي الرديمي، والرائد حمود الشحي، والرائد حمد الهنداسي، وفاطمة العفيفي، وريم محمد، وريهام الأحمد، وسعيد الشحي، وفيروز المرزوقي، وغيرها لا تقل كفاءة عن غيرها في القطاع. (أبوظبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض