• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الشامسي يشيد بأداء اللاعبين والنتائج المستفادة من اللقاء

«الصقور» يخسر بصعوبة أمام طرابزون سبور التركي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 11 أغسطس 2016

سامي عبدالعظيم(دبي)

خسر«الصقور» التجربة التركية أمام فريق طرابزون سبور التركي، بهدف أمس الأول، على الملعب الأولمبي بالمجر، وذلك ضمن معسكره التحضيري الحالي في سلوفينيا استعداداً للموسم الجديد، وذلك بعد مواجهة مثيرة، لتمثل أفضل اختبار في المعسكر بعد مراحل عدة من الإعداد سعياً إلى التحضير الجيد الذي يمنح المدرب الألماني بوكير فرصة ترتيب الأوراق للموسم الجديد، ووضع جميع المعطيات التي تمنح فريقه فرصة الدخول إلى أجواء الموسم الجديد بأفضل درجة من الإعداد البدني والفني. ويتابع اللاعبون الحصص التدريبية مساء اليوم، بعد عودة البعثة أمس، من المجر إلى مقر الإقامة في سلوفينيا تمهيداً للمواجهة الثالثة أمام جوريس السلوفيني بعد غد. ودفع المدرب بوكير في الشوط الأول بكل من علي صقر، حيدر علي، هادف سيف، زاك، الحسن صالح، عبدالله علي، حسين الراقد، الحسين صالح، أجوستو، عبد الله موسى وساشا، في حين منح الفرصة في الشوط الثاني للاعبين علي ربيع، هيثم علي، خالد خميس، أحمد مال الله، سالم سعيد وأحمد الشاجي.

وسعى لاعبو الإمارات لقيادة المحاولات الهجومية على المرمى التركي عبر محاولات عدة لم يكتب لها النجاح، رغم الأفضلية الواضحة للاعبي طرابزون سبور خصوصاً أنه خاض المواجهة بجميع اللاعبين الأساسيين في التجربة الأخيرة له قبل العودة إلى تركيا والمشاركة في الدوري المحلي.

ومالت السيطرة للاعبي طرابزون سبور مع مرور الوقت لينجح الفريق في حسم النتيجة بهدف نظيف، رغم الضغط العالي من لاعبي الإمارات لمعادلة النتيجة حتى صافرة النهاية، لتمثل التجربة الودية أفضل اختبار للاعبي «الصقور» قبل الانتقال إلى الودية المقبلة.

وبدوره وصف راشد بطي الشامسي عضو مجلس إدارة النادي رئيس البعثة المباراة، بأنها جيدة للغاية وحققت الفوائد الإيجابية المرجوة، مضيفاً«استفدنا كثيراً من التجربة ولا أخفي سعادتي بردة الفعل الإيجابية من اللاعبين لكونهم قاموا بتطبيق الخطة المقررة من المدرب الألماني بوكير، وهو ما يعني دخول الفريق إلى الأجواء المطلوبة في هذه المرحلة التي تسبق الانتقال إلى الموسم الجديد، خصوصاً أن اللاعبين يتدربون بشكل كبير ويتجاوبون مع التوجيهات الفنية بالدرجة المطلوبة، التي تدعو إلى التفاؤل في هذه المرحلة المهمة».

وأضاف «الفريق الآن في مرحلة الإعداد الثانية للموسم الجديد والمطلوب من الجهاز الفني بقيادة بوكير متابعة المستوى الفني لجميع اللاعبين في وجود العناصر التي تم الإعلان عن ضمها أخيراً إلى صفوف النادي من المواطنين والأجانب».

وحول ردود الأفعال من جماهير النادي بعد المباراة قال راشد الشامسي:«الانطباع الأول من الجماهير يشير إلى حالة جيدة من التقدير للأداء المشرف أمام الفريق التركي وتلقينا اتصالات كثيرة عبر مواقع التواصل تعبيراً عن المستوى الإيجابي للفريق في المعسكر الحالي، ونشكر الجماهير على هذا التواصل الجميل والذي يعكس الاهتمام بوضع الفريق وتحضيراته قبل الموسم الجديد».

وعبر الشامسي عن تقديره واعتزازه للدعم والاهتمام والمتابعة من الشيخ أحمد بن صقر القاسمي رئيس النادي، وحرصه على تفقد البعثة يومياً وهو الأمر الذي يمنحنا الدافع المعنوي الكبير لمتابعة العمل، كما أن جميع أفراد البعثة يشعرون بهذا التقدير الذي عزز في دواخلهم الشعور بالراحة النفسية، إلى جانب المتابعة الجيدة من محمود الشمسي رئيس مجلس الإدارة وأعضاء المجلس لترتيبات المعسكر والبرنامج الخاص بالإعداد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا