• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

نوه بجهود «تعليمية رأس الخيمة» وإسهاماتها في عملية التطوير

حميد القطامي: إدارات المناطق التعليمية والمدرسية تمثل عصب عملية التطوير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 28 أبريل 2014

عماد عبدالباري (رأس الخيمة)

أكد معالي حميد محمد القطامي وزير التربية والتعليم أن إدارات المناطق التعليمية والمدرسية تمثل عصب عملية التطوير، وأحد أهم مقومات النجاح الرئيسة، لما تقوم به الوزارة وتنفذه من مشروعات وبرامج، مؤكداً تقدير التربية للمبادرات المبتكرة التي تتبناها المناطق والمدارس، لتعزيز الجهود المبذولة من أجل توفير خدمات تعليمية عالية الجودة.

جاء ذلك، خلال جولة ميدانية موسعة قام بها معالي القطامي صباح أمس (الأحد)، شملت إدارة منطقة رأس الخيمة التعليمية وعدداً من المدارس ورياض الأطفال التابعة لها، رافقه فيها فوزية حسن غريب الوكيل المساعد لقطاع العمليات التربوية، وسمية حارب مديرة المنطقة، وعدد من المسؤولين في الوزارة وتعليمية رأس الخيمة.

وخلال تفقده مركز الدعم الفني للتعلم الذكي، الذي أسسته منطقة رأس الخيمة التعليمية، أشاد معالي حميد محمد القطامي وزير التربية بحرص منطقة رأس الخيمة على أخذ زمام المبادرة، ومواكبتها لمرحلة التحول النوعي التي يشهدها النظام التعليمي بوجه عام، وحركة التطور المستمر في المدارس على وجه الخصوص، كما ثمن حالة التواصل المباشر بين المنطقة ومدارسها، مؤكداً أن العلاقة الوثيقة القائمة بين المنطقة التعليمية والمدارس من جهة وبين المدارس وأولياء الأمور من جهة أخرى، تمثل أحد أهم المكتسبات التي تعتز بها الوزارة، لما لهذه العلاقة وهذا الارتباط من آثار إيجابية واسعة على العملية التعليمية ومصلحة الطالب، واطلع معاليه على مركز الدعم الفني للتعلم الذكي وأهدافه، الرامية إلى تهيئة البيئة المدرسية والعاملين فيها لعمليات التوسع في (برنامج محمد بن راشد للتعلم الذكي)، فيما قال معاليه إن مثل هذه المبادرات تستحق الشكر والتقدير، لفكرتها المبدعة، ولما تعكسه من اهتمام بالغ من قبل المنطقة وحرصها على المساهمة في إنجاح هذا البرنامج الطموح، فيما وجه إدارة منطقة رأس الخيمة التعليمية، للتنسيق مع إدارة برنامج التعليم الذكي، لتحقيق الاستفادة المثلى من مركز الدعم الفني، واستمع معاليه من الطالب عيسى الخاطري في الصف الثامن بمدرسة بلاط الشهداء، إلى عرض مفصل عن المركز الذي يضم في عضويته 2013 طالباً وطالبة و280 معلماً ومعلمة موزعين على 29 مدرسة في مختلف أنحاء الإمارة.

في الوقت نفسه افتتح معالي وزير التربية المعرض الفني للطلبة الموهوبين الذي نظمته إدارة المنطقة بالتعاون مع راك مول، واطلع على اللوحات الفنية والمعروضات والورش الفنية، مشيداً بالمستوى الرفيع الذي تميزت به أعمال طلبة رأس الخيمة.

وكان معالي وزير التربية قد بدأ جولته في وقت مبكر، بزيارة روضة الغدير في منطقة الجزيرة الحمراء برأس الخيمة، حيث شهد طابور الصباح، وتابع الأطفال وأنشطتهم المختلفة، حتى دخول الصفوف، كما اطمأن على توافر المستلزمات التعليمية والترفيهية المناسبة لهذه المرحلة، التي قال إن تطويرها يمثل أولوية قصوى لدى الوزارة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض