• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

اتفاق جديد يسمح بزيادة الوجود العسكري الأميركي في الفلبين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 28 أبريل 2014

توقع الولايات المتحدة والفلبين اليوم اتفاقا أمنيا جديدا يسمح للقوات الأميركية بزيادة وجودها العسكري في البلد الذي يسعى جاهدا لزيادة قدراته الدفاعية وسط نزاعات على أراض مع الصين.

وسيوقع الاتفاق قبل ساعات من اجتماع الرئيس الأميركي باراك أوباما مع الرئيس الفلبيني بينينو اكينو في مانيلا ضمن جولة أوباما الآسيوية التي تشمل اربع دول، ويوقع الاتفاق وزير الدفاع الفلبيني فولتير جازمين والسفير الأميركي فيليب جولدبرج.

وقال مصدر عسكري كبير إن الاتفاق يسمح للولايات المتحدة بتناوب تشغيل السفن والطائرات والقوات لمدة زمنية أطول من المدة القصوى الحالية التي تبلغ أسبوعين خلال التدريبات العسكرية المشتركة بين البلدين، وأضاف أنه من المتوقع أن تنشر الولايات المتحدة تدريجيا سفنا حربية وسربا من طائرات اف16 أو اف18 وطائرات استطلاع بحري، ومضى يقول إن الاتفاق العسكري الجديد يسمح بتخزين المعدات والمؤن الإنسانية الأميركية لمواجهة الكوارث مثل مولدات الكهرباء وأجهزة تنقية المياه والرافعات الشوكية والخيام وهناك معدات من هذا النوع في الفلبين بالفعل وقد استخدمت بعد الإعصار هايان الذي دمر وسط الفلبين في نوفمبر.(مانيلا ـ رويترز)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا