• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

الخطوة تعزز العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين

الصين تختار بنك مقاصة لليوان في الإمارات بنهاية العام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 11 أغسطس 2016

دبي (رويترز)

قال مسؤول تنفيذي مصرفي صيني: «إن من المتوقع أن يختار البنك المركزي الصيني بنكاً صينياً لتسوية معاملات اليوان في دولة الإمارات العربية المتحدة بنهاية العام، ما يعزز العلاقات الاقتصادية المتنامية بين الصين والشرق الأوسط».

ويتولى مركز المقاصة كل مراحل تداولات العملة منذ لحظة إبرام الالتزام حتى التسوية، ما يخفض تكاليف وزمن التداول.

وقد يكون لبنك مقاصة في الإمارات أثر كبير على التجارة والاستثمار مع الخليج، إذ تعد الدولة أكبر مركز أعمال في المنطقة بتعاملها في تدفقات الأموال والسلع المتجهة إلى دول التعاون الخليجي الست وغيرها.

وقال فانج مين المسؤول التنفيذي الكبير بالبنك الزراعي الصيني في مقابلة: «إن أحد البنوك الصينية الأربعة الكبار - البنك الزراعي والبنك الصناعي والتجاري وبنك الصين وبنك الإنشاءات الصيني - سيصبح بنك مقاصة اليوان في الإمارات. ولم يذكر تفاصيل».

ولأسباب منها دور الإمارات كنقطة شحن وسيطة للسلع إلى بقية الخليج، فإن التجارة بينها وبين الصين تقدر بستين مليار دولار العام الماضي، ارتفاعاً من 47.6 مليار دولار في 2014، حسبما تظهره أرقام مركز دبي المالي العالمي.

كما تعد دولة الإمارات بالفعل أنشط بلدان الشرق الأوسط في استخدام اليوان للمدفوعات المباشرة إلى الصين وهونج كونج.

وفي 2015 استخدمت العملة الصينية في 75% من قيمة المدفوعات المتجهة من الإمارات إلى الصين وهونج كونج على شبكة «سويفت».

وما زال الدولار هو العملة المستخدمة في معظم التجارة بين الخليج والصين، ومن المعتقد أن مدفوعات الصين لقاء وارداتها النفطية من المنطقة مقومة بالدولار عملة تجارة النفط العالمية الرئيسة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا