• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

تغييرات جذرية على اللوائح وعقود احتراف في الطريق

«الحكام» تطلب 10 ملايين درهم لتطوير أداء «قضاة الملاعب»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 28 أبريل 2014

معتز الشامي (دبي)

انتهت لجنة الحكام باتحاد الكرة، من إعداد التصور الخاص بمشروع الموسم المقبل، الذي يتعلق بتطوير «سلك التحكيم»، عبر العمل في أكثر من اتجاه، وترفع اللجنة تصورها لمجلس إدارة الاتحاد في اجتماعه المقبل، وبعدها إلى لجنة دوري المحترفين، خلال الاجتماع المزمع عقده 5 مايو المقبل.

وعلمت «الاتحاد» أن الميزانية التقديرية الأولية التي تغطي التصورات الخاصة باللجنة، بعد تشكيلها الجديد تصل في المتوسط إلى 10 ملايين درهم، ويشمل المبلغ المبدئي الذي تم إعداده في مذكرة متكاملة تشرح خطة تطوير «السلك التحكيمي»، كل ما يتعلق بـ «قضاة الملاعب» من رواتب ومكافآت، بالإضافة إلى زيادة عدد الأطقم في كل مباراة، بعد تطبيق نظام الحكم الإضافي خلف المرميين، ما يعني وجود «5 قضاة» داخل الملعب، بجانب الحكم الرابع خارج الخط، واهتمت اللجنة بأن تتضمن الميزانية كل ما يرتبط بـ «القضاة» بداية من المعسكرات الصيفية والشتوية التي يتم إقامتها كل موسم، فضلاً عن الدورات داخل وخارج الدولة، لتطوير القدرات الفنية لجميع الأطقم، يضاف إلى ذلك مشروع المعسكرات الدورية للأطقم، فضلاً عن زيادة إعداد «القضاة» عبر الاهتمام بالوجوه الجديدة وتأهيلها بالشكل الأمثل لاكتشاف المواهب.

مقترحات اللوائح

وكانت الأسابيع القليلة الماضية شهدت إعداد تغييرات جذرية على اللوائح الداخلية الخاصة باللجنة، وتلقت اللجنة القانونية باتحاد الكرة المقترحات الخاصة بالتعديلات الجوهرية المطلوب إدخالها على تلك اللوائح، بما يسمح زيادة عنصر الاحترافية في عمل القضاة من جانب، فضلاً عن فتح الباب أمام التصورات المستقبلية التي ترغب اللجنة في تنفيذها، خاصة المشروع الذي تقدم به علي حمد نائب رئيس اللجنة والمدير العام لاتحاد الكرة، الذي يقضي بتوقيع عقود احتراف مع جميع الأطقم بدوري المحترفين، وتتراوح الرواتب الخاصة بتلك العقود من 60 إلى 100 ألف درهم سنوياً توزع على مرحلتين الأولى بنهاية الدور الأول والثانية بنهاية الموسم، دون المساس بالمكافآت الشهرية الخاصة بإدارة المباريات، بواقع 3 آلاف درهم للمباراة للحكم الواحد، وفي حالة البدء في تطبيق نظام عقود الاحتراف مع نهاية الموسم المقبل، يتوقع أن تزيد ميزانية السلك التحكيمي لتلامس حاجز الـ 13 إلى 15 مليون درهم.

وتدور المشاورات بين اللجنة ولجنة دوري المحترفين واتحاد الكرة، لتحديد الآليات التي يمكن بها توفير المبلغ، سواء بالشراكة بين الاتحاد و لجنة دوري المحترفين، أو بتحمل الأخيرة وحدها لتلك التكاليف، وهو ما لم يتحدد بعد، وفي كل الأحوال، سيتم توفير المبلغ المطلوب لتنفيذ خطط التطوير المطلوبة، التي يهتم بها اتحاد الكرة لرفع كفاءة التحكيم الإماراتي إلى مراحل أعلى خلال المرحلة القادمة، حيث اهتمت اللجنة بالتعاقد مع متخصصين في تقنية المواقع، لبدء تنفيذ مشروع التعليم الإلكتروني المستمر، عبر إطلاق موقع خاص باللجنة وقضاة ملاعب الإمارات يحاكي الموقع نفسه الخاص بـ «الفيفا»، الذي تتم من خلاله متابعة جميع قضاة النخبة الذين يتفاعلون بشكل مستمر مع الموقع للإجابة عن الاختبارات الدورية التي يعدها الاتحاد الدولي لسلك التحكيم، والموقع الجديد هو الأول من نوعه في المنطقة، ويتم العمل به خلال الموسم المقبل أيضاً. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا