• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

قوات الأسد تحاول محاصرة حلب الشرقية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 10 أغسطس 2016

وكالات

تسعى القوات الحكومية السورية مدعومة بالميليشيات الإيرانية إلى استعادة المناطق التي خسرتها في ريف حلب الجنوبي بعد أن تمكنت فصائل المعارضة المسلحة من السيطرة على كلية المدفعية وحي الراموسة الاستراتيجي وفكت حصار المعارضة في شرق حلب.

وقال ناشطون، اليوم الأربعاء، إن القوات الحكومية استهدفت المناطق التي سيطرت عليها المعارضة بقذائف الهاون، وذكروا أن 60 مسلحًا من القوات الحكومية والميليشيات قتلوا في المعارك العنيفة الدائرة هناك.

وذكرت مصادر في المعارضة السورية أن الفصائل المقاتلة استطاعت التصدي لمحاولة تسلل القوات الحكومية باتجاه مشروع 1070 شقة في حلب، قرب كلية المدفعية.

في هذه الأثناء، قتل 13 مدنيًا وأصيب عشرات آخرين غالبيتهم أطفال ونساء، جراء غارات جوية بالصواريخ الفراغية على أحياء في حلب، حسب الناشطين.

وقتل 3 مدنيين من عائلة واحدة، أثناء محاولتهم الخروج من المدينة، بانفجار لغم زرعه تنظيم داعش في أحد الأحياء الجنوبية لمدينة منبج بريف حلب.

إلى ذلك، سيطرت فصائل معارضة إثر اشتباكات مع مسلحي تنظيم «داعش» على قرى قصاجك وتل شعير بالقرب من الحدود التركية بريف حلب الشمالي.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا