• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

إنجلترا.. تشيلسي يقهر ليفربول في «أنفليد» ويشعل صراع الصدارة

«السيتزن» يسطع في سماء «بالاس» ويعزز آماله بلقب «البريميرليج»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 28 أبريل 2014

أشعل تشيلسي الصراع على اللقب في الأمتار الأخيرة من الموسم، وذلك بإسقاطه ليفربول المتصدر في معقله «أنفيلد» 2-صفر أمس، واستعاد فريق المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو الذي يتحضر لاستضافة أتلتيكو مدريد الإسباني الأربعاء المقبل في إياب الدور نصف النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا (صفر-صفر ذهاباً)، توازنه بعد سقوطه المفاجئ في المرحلة السابقة أمام سندرلاند (1-2)، وقلص الفارق الذي يفصله عن ليفربول إلى نقطتين قبل مرحلتين على انتهاء الموسم، كما أسدى خدمة للمنافس الآخر مانشستر سيتي الذي أصبح على بعد ثلاث نقاط من «الحمر» بفوزه على كريستال بالاس (2-صفر)، وفي جعبته أيضاً مباراة مؤجلة يخوضها في السابع من الشهر المقبل أمام أستون فيلا. وسجل الهدف الأول زدين دجيكو في الدقيقة الرابعة، وأضاف يايا توريه قبل نهاية الشوط الأول بدقيقتين.

ووضع تشيلسي حداً لمسلسل انتصارات فريق المدرب برندن رودجرز عند 11 فوزاً على التوالي، وأوقف مسلسل المباريات التي خاضها مضيفه دون هزيمة عند 16 على التوالي، أي منذ هزيمته أمام تشيلسي بالذات 1-2 في 29 ديسمبر الماضي.

ويدين تشيلسي بتجديد فوزه على ليفربول الذي يخوض اختبارين سهلين في المرحلتين الأخيرتين ضد كريستال بالاس خارج أرضه، ونيوكاسل بين جمهوره الحالم باللقب الأول منذ 1990، إلى السنغالي دمبا با، والبرازيلي البديل ويليان اللذين سجلا الهدفين في الثواني الأخيرة من شوطي المباراة.

وكانت الفرصة الأولى في اللقاء لمصلحة تشيلسي من تسديدة بعيدة لأشلي كول، تمكن الحارس البلجيكي سيمون مينيوليه من صدها وإنقاذ فريقه (6) الذي رد بمحاولة للبرازيلي فيليب كوتينيو الذي سجل في الشباك الجانبية لمرمى الحارس الأسترالي مارك شفارتسر بعد عرضية من الأوروجوياني لويس سواريز (11).

وحصل فريق «الحمر» على فرصة أخرى مزدوجة، بدأ جو ألن بمحاولة خطيرة جداً، لكن أشلي كول أبعد الكرة عن خط المرمى، فسقطت أمام سواريز الذي وصلت تمريرته إلى الفرنسي مامدو ساكو، لكن الأخير أطاح الكرة رغم أنه كان في موقع مثالي لافتتاح التسجيل (14). وكان سواريز قريباً من الوصول إلى الشباك بكرة صاروخية أطلقها من خارج المنطقة، لكن محاولته علت العارضة بقليل (41).

وعندما كان الشوط الأول يلفظ أنفاسه الأخيرة، ارتكب القائد ستيفن جيرارد خطأ في السيطرة على كرة سهلة جداً في منتصف الملعب، فخطفها دمبا با وانطلق بها حتى وصل وجهاً لوجه مع شفارتسر قبل أن يسددها بعيداً عن متناول الحارس الأسترالي (47). ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا