• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

65٫3 مليون درهم ضبطيات المواد المقلدة

«جمارك دبي» تحتفل باليوم العالمي للملكية الفكرية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 28 أبريل 2014

احتفلت جمارك دبي باليوم العالمي للملكية الفكرية، بمشاركة ممثلين عن الجهات والدوائر الحكومية، والشركاء الاستراتيجيين من القطاعين العام والخاص، بالإضافة إلى المدارس الفائزة بجوائز مسابقة جمارك دبي للملكية الفكرية.

وقال أحمد محبوب مصبح، إن «جمارك دبي» أولت حماية حقوق الملكية الفكرية اهتماماً كبيراً، انطلاقاً من كونها خط الحماية الأول للمجتمع، وحرصها على القيام بدورها الحيوي في دعم الاقتصاد الوطني، من خلال المساهمة الفاعلة في تطوير بيئة التجارة والاستثمار المحلية عبر مكافحة القرصنة والتقليد والغش التجاري، لضمان حقوق المنتجين والمبدعين مع المحافظة كذلك على حقوق المستهلكين وحمايتهم من أضرار السلع المقلدة.

وأضاف أن السلع المقلدة تعد خطراً عاماً يهدد الاقتصاد العالمي على عدة مستويات، كونها تهبط بمستوى الجودة وتحرم المستهلكين بالتالي من الوصول إلى المنتجات التي تلبي المواصفات والمقاييس العالمية، مما يتسبب بتكبدهم خسائر ملموسة لا تقف عند حدود الخسارة المادية من استهلاك سلع محدودة الجودة.

وأوضح مصبح أن جمارك دبي حققت في مسار التصدي لمحاولات تهريب السلع المتعدية على حقوق الملكية الفكرية إنجازات متتابعة، توجتها بوصول عدد ضبطيات التعدي على العلامات التجارية إلى 951 ضبطية خلال السنوات الثلاث الأخيرة 2011 - 2013، شملت نحو 23٫5 مليون قطعة من مختلف المنتجات بقيمة 65٫3 مليون درهم.

وأكد مواصلة «جمارك دبي» بالتعاون والتنسيق مع الشركاء الاستراتيجيين كافة من القطاعين العام والخاص مكافحة هذه الظاهرة بقنوات متعددة، تشمل حملات التثقيف والتوعية لمختلف شرائح المجتمع بمخاطر استهلاك المواد المقلدة على الصحة والسلامة والاقتصاد، وكذلك صقل مهارات وقدرات موظفي الدائرة في التصدي لمحاولات تهريب المواد المقلدة في المنافذ الجمركية المختلفة، وتعزيز التعاون مع المنظمات العالمية والإقليمية ذات الصلة. من جانبه، قال يوسف عزير مبارك، مدير إدارة حماية حقوق الملكية الفكرية في جمارك دبي، إن الاحتفال باليوم العالمي للملكية الفكرية الذي يقام هذا العام تحت شعار «الأفلام - شغف عالميّ» جاء ليعبر عن الاهتمام العالمي بحماية صناعة الأفلام من مخاطر القرصنة، فقد أصبحت بيئة الإبداع الفني لإنتاج الأفلام مهددة بعمليات القرصنة التي تستهدف هذه الصناعة.

وأوضح أن حماية الابتكار والتجديد والمحافظة على حقوق الرواد والمطورين أمر حيوي للنهوض بأوجه النشاط الإنساني كافة في أبعاده الاجتماعية والاقتصادية والثقافية، وأن «جمارك دبي» لا تدخر وسعاً في الحفاظ على هذه الحقوق. وأضاف يوسف عزير أن «جمارك دبي» نجحت خلال الربع الأول من عام 2014 في إنجاز 65 ضبطية جمركية لهذه السلع شملت نحو 4٫4 مليون قطعة لمنتجات استهلاكية متنوعة تصل قيمتها لنحو 6٫7 مليون درهم، مقابل 59 ضبطية في الربع الأول من عام 2013 بقيمة 2٫4 مليون درهم للمنتجات المضبوطة.

(دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا