• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  05:39    وفاة مواطنة وإصابة زوجها وابنها في حريق برأس الخيمة     

أشادوا بجهود «الأوراق المالية» في تبني أفضل الممارسات العالمية

خبراء: تبني المعايير الدولية يدعم فرص ترقية أسواق الدولة إلى فئة «المتقدمة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 28 أبريل 2014

أكد خبراء ماليون أن تبني الأسواق المالية في الدولة أفضل المعايير العالمية، يدعم فرص تسريع انتقال الأسواق المحلية من فئة «ناشئة» إلى «متقدمة» خلال فترة زمنية قصيرة، وأشاد الخبراء بجهود هيئة الأوراق المالية والسلع في انتهاج أحدث الممارسات العالمية في إصدار الأنظمة واللوائح والقوانين المنظمة لأسواق المال.

وقال هؤلاء، خلال فعاليات المؤتمر السادس الذي نظمته الهيئة في دبي أمس تحت عنوان «المعايير الدولية .. الطريق الأمثل لأسواق مالية أكثر عمقاً وسيولة»، إن تبني الهيئة للمعايير الدولية كان له مردودٌ إيجابيٌ على سيولة السوق ومستوى شفافيته وعمقه، وهو ما يعكسه ارتفاع إجمالي قيمة تداولات سوق الإمارات منذ بداية العام الجاري وحتى نهاية آخر جلسة تداولات الأسبوع الماضي بنسبة 434% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. وأكد عبدالله الطريفي الرئيس التنفيذي لهيئة الأوراق المالية والسلع، خلال الافتتاح، أن الإمارات تحتل مكانةً اقتصاديةً مرموقةً في المنطقة والعالم باعتبارها مركزاً مالياً رئيساً ووجهةً استراتيجية واستثمارية من الطراز الأول، بفضل رؤية القيادة الحكيمة، وما لديها من مقومات اقتصادية وسياسات متكاملة، تقوم على الانفتاح والتنوع والمرونة، الأمر الذي جعلها مركزاً مهماً للاستثمارات المحلية والإقليمية والدولية، ومقصداً لكبرى الشركات العالمية.

نسبة الإفصاح

وقال إن مؤشرات الأسواق تظهر أن إجمالي قيمة تداولات سوق الإمارات، حقق نسبة ارتفاع منذ بداية العام الجاري وحتى نهاية آخر جلسة تداولات الأسبوع الماضي، بلغ 434% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، وساهم التحسن الملموس في مستويات السيولة تطبيق الأنظمة الجديدة، ومن بينها نظام التداول بالهامش، حيث بلغ عدد شركات الوساطة المرخص لها بالتداول بالهامش 20 شركة، وكذلك نظاما «مزود السيولة» و«إقراض واقتراض الأوراق المالية».

وأضاف: «نسبة الإفصاح عن تقارير الحوكمة التي تعلن عنها الهيئة تبلغ 98% من إجمالي الشركات المدرجة، فيما تصل نسب الإفصاح عن البيانات المالية السنوية إلى 99%، كما طبقت 96 شركة من إجمالي 120 مدرجة معايير الإفصاح الإلكتروني».

وقال الطريفي إن الاستثمار المؤسسي، يمثل أحد الملامح المهمة التي تتسم بها الأسواق المالية المتطورة، وهو هدف استراتيجي تبنته الهيئة باستمرار عبر تشجيع ترخيص صناديق الاستثمار والمحافظ الاستثمارية، وكان إصدار نظامي صناديق الاستثمار وإدارة الاستثمار نقطة تحول مهمة في هذا الاتجاه، حيث أثمر عن زيادة ملحوظة في عدد الصناديق الاستثمارية المرخصة والمسجلة في الدولة التي بلغت بنهاية الربع الأول من العام الجاري 15 صندوقا استثمارياً، كما بلغ عدد الموافقات التي منحتها للترويج لصناديق استثمار أجنبية في أسواق الدولة 679 موافقة، وهو أمر يعكس تزايد الاهتمام بالاستثمار المؤسسي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا