• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

قام بها طبيب زائر وفريق العمل

15 عملية معقدة لعلاج إصابات وتشوهات اليد في مستشفى القاسمي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 10 أغسطس 2016

أحمد مرسي (الشارقة)

استضاف قسم جراحة التجميل بمستشفى القاسمي بالشارقة البروفيسور الدكتور مجدي نبيل مرسى أستاذ جراحة اليد ورئيس الجمعية المصرية لجراحة اليد والجراحة الميكروسكوبية، حيث أجرى 15 عملية جراحية وصفت بـ«المعقدة»، لأشخاص تعرضوا لإصابات وتشوهات في اليد.

وأكد الدكتور صقر المعلا استشاري جراحة التجميل، نائب مدير مستشفى القاسمي في الشارقة، أن الطبيب الزائر ضمن برنامج الأطباء الزائرين الذي تنظمه وزارة الصحة ووقاية المجتمع، وقد شاركه إجراء العمليات الفريق الطبي في المستشفى من استشاريين وأخصائيين وتمريض، وهو ما يعتبر من الأمور المهمة في نقل خبرات الكادر الطبي في القسم.

وأضاف أن المرضى، كانوا من أعمار وجنسيات مختلفة، وقد تم تجهيز البعض منهم منذ فترة لعرضهم على الطبيب الزائر، كما وأن غالبية الحالات تعتبر «معقدة»، وتحتاج لجهد وخبرة طبية كبيرة للتعامل معها.

وأفاد بأن معظم الحالات من المصابين في حوادث متنوعة منزلية وفي العمل والبعض لديهم تشوهات خلقية، لافتاً إلى أن غالبية الإصابات تحدث عادة عند السقوط باليدين على الأرض أثناء الجري أو لعب الكرة.

وقال إن الحوادث المرورية وانتشار الأجهزة الميكانيكية والكهربائية داخل المصانع والمنازل، أدت إلى ارتفاع حالات إصابات اليد، مضيفاً أن مجال جراحة اليد يشهد تطوراً عالمياً كبيراً خلال السنوات الماضية، وهو ما يتطلب تطوير وتحديث الأساليب العلاجية بصورة مستمرة، ومواكبة التطوير لتقديم خدمات علاجية على أعي مستوى داخل الدولة.

بدوره، أكد البروفيسور د. مجدي نبيل مرسى، أن هناك بعض العيوب الخلقية التي يولد بها الطفل تؤدي إلى إعاقة في استخدام اليد، وهذا فإن التدخل الجراحي لتصحيحها يجب أن يتم في مراحل مبكرة من العمر، مطالباً الأهالي بضرورة مراجعة الطبيب المختص حال وجود أي تشوهات لدى أطفالهم لتحديد طريقة العلاج، ووقت التدخل فيها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض