• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

تراجع أعداد الطلبة الجامعيين الذين يمتلكون كمبيوترات لوحية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 28 أبريل 2014

كشفت دراسة أميركية تراجع أعداد الطلاب الجامعيين، الذين يمتلكون كمبيوترات لوحية لأنهم يعتبرونها «أجهزة ترفيهية في المقام الأول، ويشككون في جدوى استخدامها في الأغراض الأكاديمية».

وأفاد الموقع الإلكتروني الأميركي «كمبيوتر ورلد»، المعني بأخبار التكنولوجيا، بأن الدراسة، التي أجراها الباحث مايكل هانلي، رئيس معهد أبحاث الوسائط المحمولة بجامعة بال الحكومية بولاية أنديانا الأميركية، كشفت أن 29 بالمائة فقط من طلاب الجامعة، ذكروا أنهم يمتلكون كمبيوترا لوحيا في تراجع عن عددهم في عام 2012.

وأرجع هانلي هذا التراجع إلى أن الكمبيوترات اللوحية تعتبر وسائل ترفيهية في المقام الأول، ولا تصلح كوسيلة للكتابة لفترة طويلة أو إعداد المشروعات الجامعية، نظرا لأنها لا تحتوي على لوحة مفاتيح مثل الكمبيوترات المكتبية أو المحمولة.

وقال هانلي في بيان «الكمبيوترات اللوحية تصلح للأغراض الترفيهية، وليس لكتابة الأبحاث أو المشروعات الدراسية، وهي المكونات الأساسية للدراسة الجامعية».

وأكد هانلي أن الطلبة يعتزمون شراء الكمبيوترات اللوحية بعد التخرج بغرض استخدامها في مشاهدة الأفلام ولعب ألعاب الفيديو أو الدخول على مواقع التواصل الاجتماعي « موضحا» بعد التخرج يمكنك الانغماس في وسائل الترفيه”.

سان فرانسيسكو (د ب أ)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا