• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

تشارك في أربعة أعمال درامية أهمها «خالي وصل»

مريم حسين تتزوج العلي وتصاب بمرض «عُسر القراءة» في رمضان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 28 أبريل 2014

تامر عبدالحميد (أبوظبي)

تعيش الفنانة الشابة مريم حسين حالة من النشاط الفني، إذ ستظهر على الشاشة الصغيرة في أربعة أعمال درامية، في شهر رمضان المقبل، وتتنوع أدوارها في مسلسلاتها الجديدة بين الاجتماعية والتراجيدية والرومانسية، وكذلك الكوميدية، حيث انتهت منذ فترة من تصوير دورها في مسلسلي «وش رجعك» و«طربان»، وحالياً تصور مشاهدها في المسلسل الكوميدي الجديد «خالي وصل» مع الفنانين الكوميديين طارق العلي وحسن حسني، وفور الانتهاء من تصوير مشاهدها من هذا العمل، ستستعد لتصوير دور عمرها، على حد قولها، إذ ستجسد دور فتاة مصابة بمرض «الدسكلاسيا» في مسلسل «سقف واحد». لا ترى مريم حسين أن اشتراكها في أربعة أعمال درامية دفعة واحدة قد يضرها فنياً، حيث أكدت في حوارها مع «الاتحاد»، أنها تسعى بشكل دائم على عدم تكرار نفسها، وتحرص على التنوع في أدوارها، الأمر الذي يأتي دائماً في صالحها، إذ يراها الجمهور وهي تتقمص شخصيات متعددة، موضحة أن جميع أدوارها في أعمالها الدرامية الجديدة مختلفة عن بعضها تماماً، وأنها لا تقدم على المشاركة في بطولة عمل إلا وإذا كان سيضاف إلى رصيدها الفني.

«خالي وصل»

وحول مسلسها الكوميدي الجديد «خالي وصل» الذي تصور مشاهده حالياً في الكويت، أوضحت مريم أنها سعيدة جداً بهذه التجربة، لاسيما أنها تتعاون مع نخبة من نجوم الدراما الكوميدية مثل طارق العلي، الذي تعاونت معه من قبل في مسرحية «طرطنجي»، والفنان المصري القدير حسن حسني، إضافة إلى المخرج المبدع نعمان حسين والمؤلف أيمن الحبيل، لافتة إلى أن «خالي وصل» هو مسلسل اجتماعي كوميدي مكون من ثلاثين حلقة، يتحدث عن علاقة الخال بابن أخته من خلال أحداث كوميدية، حيث يصل خال شاب كويتي من مصر الذي يجسد دوره حسن حسني، ويقرر أن يعيش مع ابن أخته الذي يلعب دوره طارق العلي، وقد توسم ابن الأخت خيراً في خاله، إلا أن الأحداث تبين أن الخال قد أصبح عبئاً ثقيلاً على ابن الأخت، ما يدخل الشاب في العديد من المواقف الكوميدية والمغامرات الطريفة خلال أحداث المسلسل.

رومانسية حالمة

وعن دورها في هذا العمل، قالت مريم: من خلال اشتراكي في مسرحية «طرطنجي» مع طارق العلي، وإتقاني لدوري بشكل كبير، سواء في التمثيل أو الاستعراض وحتى الغناء، طلب العلي من الكاتب أيمن الحبيل ترشيحي لدور «نورا»، لا سيما أن صفات هذه الفتاة تنطبق على صفاتي نفسها، إذ إن «نورا» فتاة رومانسية حالمة، تدرس بأحد المعاهد الموسيقية، وتعزف على آلات موسيقية مختلفة مثل الجيتار والبيانو، ولديها هوايات مثل الفروسية والرسم، تعيش في عالمها الخاص، إلى أن تشاهد فتى أحلامها، وهو «عبداللطيف» الذي يلعب دوره طارق العلي، ومع تسلسل الأحداث يقررا الزواج. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا