• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

زار مجلس مدينة زايد والتقى المواطنين

حمدان بن زايد: مجالس الأحياء دورها مهم في التلاحم الوطني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 16 أبريل 2015

وام

المجالس بمثابة المدارس التي تعزز تواصل الأهالي وتربية النشء

مدينة زايد (وام)

أكد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية، حرص القيادة الرشيدة على إنشاء مجالس المناطق والأحياء السكنية التي شرعت إمارة أبوظبي في إنشائها كي تكون مجالس خير تعود بالنفع والفائدة على المجتمع، فهي تحتضن أبناء المنطقة، وتلعب أدواراً مهمة في التلاحم الوطني والتواصل بينهم، كما هو شأن هذه المجالس في الماضي.

جاء ذلك خلال الزيارة التي قام بها سموه إلى مجلس مدينة زايد بالمنطقة الغربية، رافقه خلالها محمد حمد بن عزان المزروعي، وكيل ديوان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية.

وأشار سموه إلى أن هذه المجالس هي بمثابة المدارس التي تعزز التواصل بين أهالي المنطقة في ملتقى يومي يجمعهم مع جيرانهم وأهلهم وعشيرتهم. داعياً سموه رواد المجالس إلى الاهتمام بعاداتنا وتقاليدنا وتربية النشء التربية الحسنة، وغرس روح الوطنية، وحب الوطن الغالي والقيادة الرشيدة عند أبنائهم. ونوه سموه بأن المجالس مفتوحة للجميع، كباراً كانوا أم صغاراً، ولها سمة فريدة في التقارب والتآخي، وهي سمة تربى عليها أبناء الإمارات وعرف بها شعبها. وتبادل سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان مع الحضور الحديث حول عدد من المواضيع الوطنية، حيث أشاد الجميع بما تحقق من نهضة حضارية، وتنمية شاملة في ظل القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، داعين الله أن يديم على سموه موفور الصحة والعافية، وأن يحفظ دولة الإمارات وشعبها من كل مكروه.

بدورهم، ثمن أهالي المنطقة الغربية زيارة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان التي يحرص من خلالها على الاطمئنان على أحوال المواطنين، ومشاركتهم حواراتهم وآراءهم والاطلاع عن كثب على احتياجاتهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض