• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

ضبط خلية إرهابية جديدة تعمل لحساب «الإخوان»

مصر: مقتل طالبين في الكلية الحربية بتفجير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 16 أبريل 2015

القاهرة (وكالات)

قتل طالبان عسكريان مصريان وجرح عشرة أشخاص آخرين أمس في انفجار حدث فيما كانا ينتظران حافلة في محافظة كفر الشيخ شمال مصر. وقال محافظ كفر الشيخ أسامة حمدي عبد الواحد في اتصال هاتفي مع قناة سي بي سي اكسترا الفضائية الخاصة «حتى الآن اثنان توفاهما الله». وأضاف أن التفجير وقع أثناء انتظار الطلاب لحافلة في محيط ستاد المدينة الواقعة في أقصى شمال دلتا النيل. وأضاف المحافظ في اتصال آخر مع قناة النيل للأخبار المملوكة للدولة «الانفجار حدث جوار سور الاستاد، إما أن تكون عبوة ناسفة ألقيت من الداخل أو تكون عبوة ناسفة موضوعة جوار السور من فترة انفجرت». والقتيلان كانا من طلاب الكلية الحربية في مصر. وأكد حسام عبد الغفار الناطق باسم وزارة الصحة، أن الانفجار أسفر عن مقتل شخصين وأن بين الجرحى حالات حرجة. وأظهرت لقطات فيديو بثتها قناة سي بي سي اكسترا، تناثر أشلاء الضحايا في مكان الانفجار حيث تجمع عدد كبير من أهالي المنطقة.

ومنذ اسابيع عدة، تقع بشكل شبه يومي في القاهرة وبعض المحافظات انفجارات صغيرة بعبوات ناسفة تستهدف ابراح الكهرباء او شريط السكك الحديد او مقار الشرطة ورجال الامن في الشوارع. وقتل مئات من قوات الامن المصرية من الجيش والشرطة في هجمات منذ اطاحة الرئيس الأسبق محمد مرسي بثورة شعبية في يوليو 2013.

ووقعت اكثر هذه الهجمات دموية في شبة جزيرة سيناء المضطربة والتي تنشط فيها جماعة انصار بيت المقدس اخطر الجماعات المسلحة في مصر. والاحد الماضي، قتل 14 شخصا اغلبيتهم من رجال الامن في تفجيرين منفصلين في شمال سيناء.من جانب آخر، ضبطت أجهزة الأمن المصرية خلية إرهابية جديدة تحمل مسمى «جند أنصار الله»، وتضم عناصر تابعة للقاعدة وبيت المقدس، وتستهدف تفجير أقسام الشرطة والجيش والمنشآت الحيوية لحساب جماعة الإخوان. وقال مصدر أمني مسؤول إن معلومات قطاع الأمن الوطني ببدء تنظيم الإخوان في تنفيذ مخطط يستهدف الاستعداد والتجهيز للقيام بعمليات إرهابية مسلحة واسعة النطاق، تستهدف منشآت وأقسام الشرطة ومعسكرات الأمن المركزي والقوات المسلحة وعدداً من المنشآت الحيوية والإعلامية وإجراء تحالف مع عناصر من تنظيمي أنصار بيت المقدس والقاعدة، لتنفيذ ذلك المخطط تحت مسمى «جند أنصار الله»، بهدف زعزعة أمن البلاد والنيل من استقرارها في محاولة لإشاعة الفوضى وخلق مناخ مضطرب على الصعد كافة لصالح توجهات الإخوان.

وقال «في ضوء هذه المعلومات بادر قطاع الأمن الوطني بالتنسيق مع أجهزة الأمن المعنية بتوجيه ضربات أمنية استباقية مقننة لأحد أجنحة التنظيم الإرهابي بمحافظتي الإسكندرية والشرقية في أعقاب رصد أبعاده ومحاوره كافة، حيث أسفرت الجهود الأمنية عن ضبط عدد 21 من قيادات وكوادر تلك المجموعات الإرهابية والمنضمين لهذا التحالف، واعترفوا بارتكاب 38 حادثة زرع عبوات ناسفة وإضرام النيران في سيارات ومحولات كهرباء وإطلاق أعيرة نارية واغتيال رجال شرطة ومحاولة تفجير محطات كهرباء وسيارات نقل عام، ومحرر عنها جميعاً محاضر شرطية، مضيفاً أن من المقبوض عليهم مسؤولي الجناح التنظيمي أحمد محمد محمد جبر ومحمد أحمد مصطفى عبدالمجيد وضُبط بحوزتهما 3200 ملف مسجلين على أحد الوسائط الإلكترونية تحوي المخططات التنفيذية الجاري تنفيذها. وأضاف المصدر الأمني أن المتهمين اعترفوا تفصيلياً بتلقيهم دورات تدريبية متقدمة في كيفية استخدام السلاح وتصنيع العبوات، بالإضافة إلى اعترافهم بارتكاب العديد من العمليات الإرهابية في الفترة الماضية بمختلف أنحاء مصر.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا