• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

جامعة باريس السوربون أبوظبي تضم أكبر مكتبة فرنسية في الشرق الأوسط

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 27 أبريل 2014

تعد جامعة باريس السوربون - أبوظبي، التي تأسست عام 2006، أول مؤسسة فرنسية للتعليم العالي تفتح فرعاً لها في منطقة الخليج، وهو الأول خارج فرنسا لواحدة من أعرق الجامعات في العالم.

ويضم الحرم الجامعي أحدث مرافق التعليم، منها مكتبة الجامعة التي أنشئت في أكتوبر 2006، وتعد أكبر مكتبة فرنسية في الشرق الأوسط، وتسعى الجامعة من خلالها لتحسين وسائل البحث التقنية، وتقديم المساعدة فيما يتعلق بأهداف البحث لديها. وتضم المكتبة بين جنباتها مجموعة مكونة من 97 ألفاً و500 كتاب و350 مجلة و60 ألف كتاب إلكتروني، وآلاف المجلات الإلكترونية و18 قاعدة بيانات ومجموعة خاصة تضم 4200 كتاب في التاريخ الاقتصادي لفرنسا وبريطانيا العظمى. كما تضم المكتبة مجموعة الكروزيت، وهي مجموعة كتب خاصة في مجال التاريخ الاقتصادي وتاريخ فرنسا وبريطانيا العظمى، من تأليف المؤرخ الراحل فرانسوا كروزيت وتلقت المكتبة منحة مكونة من 350 مجلداً من الدورات التدريبية المجمعة من قبل أكاديمية لاهاي للقانون الدولي. وفي تصريح لـ «وكالة أنباء الإمارات»، أكد مدير جامعة باريس السوربون - أبوظبي البروفيسور إيرك فواش أن الجامعة وإن كانت تحمل اسمها الفرنسي التاريخي، إلا أنها تظل جامعة إماراتية عالمية مفتوحة للجميع، وتهتم بالدرجة الأولى بالبحث العلمي، مشيراً إلى أن مكتبة الجامعة تقدم الدعم لكل البرامج الدراسية التي تقدمها الجامعة، وتوفر الكتب والدوريات وقواعد البيانات، بالإضافة إلى الاشتراك بمجموعة متنوعة من الدوريات المختلفة وقواعد البيانات على شبكة الإنترنت.

وقال البروفيسور فواش «إن اهتمام سوربون أبوظبي بالمكتبة جاء منذ اليوم الأول لإنشاء فرع الجامعة بأبوظبي، وذلك لما تتميز به مرحلة التعليم الجامعي عن غيرها من المراحل التعليمية السابقة بأهمية الدور الذي يجب أن تلعبه المكتبة في تنمية الوعي الثقافي والعلمي والبحثي لدى الطالب»، لافتاً إلى أن مكتبة الجامعة تزيد باستمرار من مجموعتها لتكون أكثر اتصالاً بالمتطلبات الحالية للطلبة واهتماماتهم، حيث تسعى جامعة باريس السوربون - أبوظبي لتقديم جو ممتاز للطلاب لإثراء عقولهم وحياتهم». (أبوظبي - وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض