• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

إعادة إحياء زهرة نادرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 09 أغسطس 2016

ايموكالي (الولايات المتحدة) (أ ف ب)

يغوص مايك كاين في أعماق مستنقع في فلوريدا في مهمة ترمي إلى إعادة إحياء نوع من الأزهار الأكثر ندرة في العالم، في مهمة لا تقتصر على الحفاظ على نوع نباتي بقدر ما ترمي الى حماية البيئة ككل. وهذه الزهرة المسماة «السحلبية الشبح»، نادرة وخفيفة وذات مظهر جذاب بلونها الأبيض الناصع، ولذلك تثير الاهتمام في كل العالم.

ويسعى علماء أميركيون إلى بث الحياة في هذا النوع النباتي المشارف على الاندثار، علماً بأن هذه الوردة تزهر مرة واحدة في العام، بين شهري يونيو ويوليو، وتنمو بصعوبة وقلما تعيش خارج مواطنها الطبيعية. في وقت سابق، كانت هذه الأزهار تنمو وتنتشر في منطقة ايفرجليدز بجنوب فلوريدا، لكن خبراء يقدرون أن أعدادها اليوم لا تزيد على ألفين في كوكب الأرض.

وإعادة إحياء هذا النوع من الزهور في المستنقعات، يتم عبر غرسها في مختبرات، وبعد سنوات على نموها في المختبر ينقلونها الى محمية «بانثر» الطبيعية جنوب فلوريدا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا