• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

مصر تعلن اكتشاف أول إصابة بالفيروس

السعودية تخصص 3 مراكز طبية مجهزة لاحتواء «كورونا»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 27 أبريل 2014

أعلنت وزارة الصحة السعودية امس، تخصيص ثلاثة مراكز طبية في كل من الرياض وجدة والمنطقة الشرقية كمراكز متخصصة لمواجهة فيروس «كورونا» على مستوى المملكة ضمن خطة الوزارة العاجلة، لاحتواء الوضع الحالي بشأن متلازمة الشرق الأوسط التنفسية «كورونا». ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن وزير الصحة السعودي المكلف المهندس عادل بن محمد فقيه أن مجمع الملك عبدالله الطبي في جدة سيكون المركز الرئيسي لكورونا، نظرا للإمكانات الطبية التي يتمتع بها المركز ولما يضمه من تجهيزات حديثة إضافة إلى مستشفى الأمير محمد بن عبدالعزيز في الرياض ومجمع الدمام الطبي في المنطقة الشرقية.

وقال إن هذه الخطوة تأتي كجزء من الخطة العاجلة الهادفة إلى احتواء انتشار الفيروس وستتبعها عدد من الإجراءات الطبية الوقائية والعلاجية حيث سيكون لهذه المراكز دور فاعل في خطة مواجهة فيروس كورونا، كما أكد أن الوزارة تدرس جميع الخيارات الممكنة لمواجهة هذا التحدي المتعلق بالصحة العامة.

وأضاف أن مستشفى الأمير محمد بن عبدالعزيز في الرياض، ومجمع الدمام الطبي في المنطقة الشرقية، سيحتويان على 146 سريراً للعناية المركزة. ولفت إلى أن المراكز المتخصصة جميعها مهيأة بغرف عزل ومجهزة بأحدث الأجهزة الطبية اللازمة والمعامل المخبرية، إضافة إلى العيادات الخارجية، وسيتم الإعلان لاحقاً عن مراكز طبية متخصصة لمكافحة كورونا في مناطق أخرى من المملكة. وقال فقيه إن هذه الخطوة تأتي كجزء من الخطة العاجلة الهادفة إلى احتواء انتشار الفيروس، وسيتبعها عددٌ من الإجراءات الطبية الوقائية والعلاجية، حيث سيكون لهذه المراكز دور فاعل في خطتنا لمواجهة فيروس كورونا. وشدد على أن الوزارة تدرس جميع الخيارات الممكنة لمواجهة هذا التحدي المتعلق بالصحة العامة.

الى ذلك، قال التلفزيون المصري امس، إن السلطات أعلنت اكتشاف أول حالة إصابة بمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية (فيروس كورونا) في مصر لشخص قادم من السعودية. وأضاف التلفزيون أن المصاب يدعى أحمد سعيد من محافظة الشرقية شمال شرقي القاهرة ويبلغ من العمر 27 عاما وكان مقيما في السعودية. وتابع أن سعيد احتجز في مستشفى حميات العباسية بالقاهرة يوم الخميس الماضي وأثبتت التحاليل المعملية إصابته بالفيروس ونقل التلفزيون الرسمي عن مصادر طبية قولها إن حالة سعيد «متوسطة وشبه مستقرة». (عواصم - وكالات)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا