• الأحد 27 جمادى الآخرة 1438هـ - 26 مارس 2017م

عروض «ابو الفنون» تتوهج على خشبات دبي

مسرح لكلِّ الناس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 16 أبريل 2015

عصام أبوالقاسم

يعتبر مهرجان دبي لمسرح الشباب الذي يبلغ دورته التاسعة نهاية العام الجاري انعطافة مهمة في تاريخ المسرح بإمارة دبي، ليس فقط لكونه مخصصا لفئة الشباب وسط المسرحيين الإماراتيين تحديداً ولكن أيضا باعتباره أول مهرجان ينظم في الإمارة ويخصص للمسرح. إذ على رغم قدم التجربة المسرحية في دبي إلا أنها اقتصرت لوقت طويل على الأنشطة التي تنظمها الفرق المسرحية في الأعياد والمناسبات العامة الأخرى.

مما يلفت المتتبع للحركة المسرحية في دبي، تزامن انطلاقة الدورة الأولى من هذا المهرجان الواعد مع منح صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لقب أمير الشباب العربي من مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة 2007، ومنح سموه درع القدوة. وفي ذات العام ولكن في شهر أكتوبر، وتكاملاً مع حملة دبي العطاء التي أطلقها سموه، لدعم العلم والثقافة وتعليم الأطفال المحتاجين في دول العالم، قدم مجلس دبي الثقافي عددا من العروض المسرحية وخصص ريعها لدعم الحملة، وأغنت تلك التجربة حركة المسرح في دبي بحيوية أعلى، بخاصة أنها تلت الدورة الأولى من مهرجان دبي لمسرح الشباب.

وعندما ادمج «مجلس دبي الثقافي» في «هيئة دبي للثقافة والفنون» في مارس 2008 بموجب قانون أصدره صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بصفته حاكماً لإمارة دبي، حظي المسرح باهتمام أكثر، وتكرّس مهرجان دبي للمسرح في مركز الصورة العامة لاستراتيجية دبي 2015 التي تهدف إلى وضع الإمارة على الخريطة الثقافية والتراثية العالمية، كما تسعى إلى تعزيز الحراك الثقافي الذي يمثل محوراً أساسياً في مسيرة التنمية الشاملة التي تشهدها دبي، ودولة الإمارات العربية المتحدة.

مكانة راسخة

على مدار السنوات التالية سعت دبي إلى ترسيخ مكانتها كواحدة من أكثر المدن العالمية تنوعاً على الصعيد الثقافي، باعتبار انها تضم تشكيلة واسعة من الجنسيات الآسيوية والأوروبية والأفريقية إلى ثراء ثقافتها المحلية وتعمل على أن تكون منصة دينامية لتفاعل وتواصل حضاري بناء ومثمر.

وسواء على عهد «مجلس دبي الثقافي» أو في عهد «هيئة دبي للثقافة والفنون» فقد حظيت الفرق المسرحية التي تنشط في الإمارة بأشكال مختلفة من الدعم كما اُحتضنت في برامج ومناسبات عدة، والفرق هي: «مسرح دبي الأهلي» و«مسرح دبي الشعبي» إضافة إلى «مسرح الشباب للفنون» و«مسرح جمعية حتا». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

ما رأيك في استغلال المنابر الدينية في الشأن السياسي؟

مقبول
مرفوض
لا أعرف