• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

ثلاث مباريات في افتتاح جولة «الحصاد»

العين واتحاد كلباء.. «نقاط الحسم»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 16 أبريل 2015

معتصم عبدالله (دبي) تتجه الأنظار خلال الجولة 23 لدوري الخليج العربي إلى نقاط «حسم اللقب» وتحديد «بطاقة الهبوط الثانية» لدوري الدرجة الأولى، وقد تنهي مواجهات الجولة التي تفتتح اليوم بإقامة ثلاث مباريات تجمع الأولى بين العين واتحاد كلباء، وفي الثانية يلتقي الأهلي مع النصر، وفي الثالثة يلعب الظفرة والوحدة، وتستكمل الجولة غداً بإقامة أربع مباريات، أبرزها الجزيرة وبني ياس، وعجمان الشباب، وتحمل المواجهات كل الإثارة قبل الجولات الثلاث المتبقية، في سباق المنافسة بتتويج العين باللقب وتأكيد هبوط عجمان مع كلباء. وسيكون العين الذي اقترب بشدة من استعادة اللقب الذي غاب عن خزائنه في الموسم الماضي، مطالباً بحصد النقاط الثلاث أمام ضيفه كلباء المتذيل، بعدما عزز صدارته برصيد 52 نقطة مبتعداً بفارق 7 نقاط عن أقرب ملاحقيه الجزيرة وانتظار هدية من بني ياس الذي يلعب غداً في مواجهة مضيفه الجزيرة «الوصيف» للتتويج رسمياً بدرع المسابقة للمرة الثانية عشر في تاريخه قبل ثلاث جولات كاملة على نهاية المسابقة. وتبدو الفرصة متاحة أمام «الزعيم» لتأكيد تفوقه التاريخي على النمور والاستفادة من أفضلية أرقامه في المنافسة الحالية بتصدره قائمة الأهداف برصيد 56 هدفاً، وأفضلية خط دفاعه، الذي استقبلت شباكه 18 هدفاً فقط علاوة على جاهزية هداف الفريق الغاني جيان. ويتوجب على العين منح المنافس الاحترام المطلوب في ظل التحسن الكبير الذي طرأ على مستوى «النمور» تحت قيادة مدربه المواطن وليد عبيد والذي نجح في حصد 6 نقاط من أصل خمس مباريات اشرف فيها على تدريب الفريق الذي كان أول الهابطين لدوري الدرجة الأولى. وعلى ملعبه يتطلع الأهلي إلى الاستفادة من تعثر ضيفه النصر في الجولات الثلاث الماضية بالخسارة مرتين أمام الجزيرة 2- 4 والعين 1- 2 والتعادل مع الظفرة 1-1، من أجل الاقتراب بصورة أكبر من مربع الصدارة، وتنطوي المواجهة على أهمية كبيرة كونها الأخيرة قبل مباراتي الفريقين في أبطال آسيا، وكأس الأندية الخليجية، حيث يحل «الفرسان» ضيفاً على الأهلي السعودي الثلاثاء المقبل ضمن الجولة الخامسة للمجموعة الرابعة، ويلعب «العميد» أمام ضيفه التعاون السعودي في الدور ربع النهائي لكأس الأندية الخليجية التي يدافع عن لقبها. ويخوض الظفرة المتعثر بالخسارة في الجولة الماضية أمام كلباء والباحث عن استعادة ذاكرة الفوز الغائبة في الجولات الخمس الماضية اختباراً صعباً أمام الوحدة المنتشي بفوزه المستحق على الجزيرة في الديربي بهدف، وتصطدم رغبة «فارس الغربية» في تأمين بقائه بصورة رسمية في المحترفين بطموح «العنابي» الساعي بدوره لتحقيق فوز ثالث تحت قيادة الجابر والقفز مؤقتاً الى المركز الثالث على لائحة الترتيب في انتظار مباراة الشباب أمام مضيفه عجمان غداً. ترويسة 5 قال عبد الله النقبي لاعب الظفرة، إن فريقه يبحث عن نتيجة إيجابية أمام الوحدة ليرد اعتباره بعد الخسارة من كلباء في الجولة الماضية، وإن اللقاء سيكون صعباً. بانيد: كل المعطيات تفرض البحث عن نتيجة إيجابية محمد سيد أحمد (أبوظبي) توقع لوران بانيد مدرب الظفرة مواجهة مفتوحة أمام ضيفه الوحدة، خاصة وأن المعطيات تفرض على الفريقين البحث عن نتيجة إيجابية، معتبراً أن الرغبة في الفوز ستقود إلى هذا السيناريو في ظل سعى الظفرة لتأمين بقائه، وطموح الوحدة للتقدم في جدول ترتيب المسابقة لحجز مقعد في أبطال آسيا في نسخته القادمة. وقال: «الوضع الحالي للظفرة ليس بالجديد فهذه حالة يعيشها الفريق في كل موسم، وطموحنا الوحيد هو البقاء في دوري الخليج العربي، وسنقاتل من أجل تحقيق نتيجة إيجابية في المباراة، ونعرف قوة الوحدة فهو فريق متكامل لذلك نتوقع مباراة صعبة ومهمة للطرفين فالمنافس قادم من فوز على الجزيرة، ونحن نتوقع أن يكون للاعبينا ردة فعل قوية بعد الخسارة الأخيرة أمام كلباء». وأضاف: «لم نكن جيدين في بعض المباريات هذا الموسم، وتركيزنا يقل عندما نلتقي الفرق الصغيرة، وهذا الواقع جعلنا نفقد نقاطاً في متناول اليد بسبب الثقة الزائدة وغياب التركيز، ونأسف لمثل هذه الأشياء، لأن فريقنا به لاعبون يملكون خبرة كبيرة، وأتمنى ردة فعل كبيرة أمام الوحدة.» من جانبه ذكر الإسباني أنطونيو آمور مساعد مدرب الوحدة الذي عوض غياب الجابر عن المؤتمر الصحفي لتواجده في الرياض أن فريقه يدخل لقاء الظفرة لتأكيد المستوى والفوز المهم الذي حققه في ديربي العاصمة على الجزيرة، والذي منح الفريق دفعة معنوية، لكنه أكد أن الأمور دائما تظل بيد اللاعبين لأنهم العنصر الأهم في كرة القدم، مشيراً إلى الثقة الكبيرة في لاعبي فريقه على تقديم الأفضل في هذا اللقاء والعودة من المنطقة الغربية بالعلامة الكاملة. وقال: «المباراة مهمة وصعبة لأنه لا يوجد فريق سهل، لذلك علينا أن نلعب بكل قوتنا، ونستمر في الأسلوب الذي لعبنا به في اللقاء السابق من حيث التنظيم الجيد والتركيز العالي، وأن نستمتع باللعب ونمتع ونتوج الأداء بالفوز». وأضاف: «نعرف أن الظفرة صعب على ملعبه، وهو يملك لاعبين جيدين ذوي الخبرة ، ويقود هجومه ماكيتي ديوب الذي يعد من افضل المهاجمين، وستكون له ردة فعل بعد خسارته في الجولة الماضية، وعلينا أن نركز على أدائنا، ونلعب بانضباط ،ونحافظ على التطور الكبير الذي عكسته المباراة السابقة». كوزمين: «النصر» مفتاح مهم قبل لقاء الأهلي السعودي وليد فاروق - مراد المصري (دبي) اعترف الروماني أولاريو كوزمين، مدرب فريق الأهلي بصعوبة المواجهة التي ستجمعه اليوم مع النصر، وذلك على اعتبار أن المنافس من الفرق العنيدة التي تؤدي بشكل قوي الفترة الأخيرة، ولديه مدرب له فكرة لعب مميزة مع فريقه، وأوضح أن الهدف الأساسي لفريقه في هذه المواجهة هو الحفاظ على معنويات لاعبيه قبل المواجهة المقبلة أمام الأهلي السعودي في أبطال آسيا. وقال: «العنصر الأساسي بالنسبة لنا هو الحفاظ على معنويات اللاعبين وإيجابيات الفوز الأخير، والعمل على تصحيح بعض السلبيات، مع الوضع في الاعتبار أن ارتفاع درجة حرارة الجو في الفترة الأخيرة باتت تزيد المهمة صعوبة على اللاعبين». وأبدى مدرب الأهلي حيرته من عودة مشكلة التهديف إلى فريقه، وقال: «غياب التهديف مشكلة صعبة، لا يمكن حلها بسهولة، لكن هذا لا ينفي أن اللاعبين يبذلون جهداً كبيراً في محاولة الوصول إلى المرمى، وفي آخر مباراتين وصلنا إلى مرمى المنافس كثيراً، لكن اللمسة الأخيرة كانت مفقودة». واعتبر كوزمين أن طموح الدخول في المربع الذهبي لا يزال قائما، وقال: «طالما الأمور الحسابية تتيح لنا مثل هذه الفرصة فسنظل متمسكين بها». في المقابل، ذكر الصربي إيفان يوفانوفيتش المدير الفني للنصر، أن مواجهة الأهلي في لقاء ديربي تقليدي بدبي، يعتبر من اللقاءات التي تحظى بأهمية ومتابعة جماهيرية بغض النظر عن الوضع الحالي للفريقين اللذين يمران بفترة لا تعكس طموحهما بداية الموسم، فيما عبر عن ثقته بقدرة لاعبيه على تخطي النتائج السلبية الحالية. وتحدث المدرب حول أحوال الفريق، وقال: «أقوم بتدريب النصر منذ عامين، واللاعبون يقومون بعملهم بكل جدية واجتهاد، لديهم وعي كامل بالفترة التي نمر فيها، وقادرون على تحقيق رد الفعل الإيجابي والمطلوب لتخطي هذا الأمر». وأوضح المدرب أن ما يمر فيه النصر حاليا، أمر طبيعي وموجود في عالم كرة القدم، وقال: «جميع الفرق تمر بمرحلة نتائج سلبية، لكن من المهم أن نقوم برد الفعل المناسبة، النصر فريق كبير، ويجب أن يعتاد تجاوز هذه الأمور والضغط الحالي، حيث يتطلع دائما للتواجد بالمقدمة». زلاتكو: سأدفع بالأكثر جاهزية لتحقيق الهدف المطلوب صلاح سليمان- فيصل النقبي (العين- الشارقة) قال الكرواتي زلاتكو داليتش مدرب العين، إنهم سيواجهون اتحاد كلباء بكل احترام واللعب أمامه بحذر وجدية وتركيزٍ عالٍ، خاصة أنه ليس لديه ما يخسره، بعد أن هبط رسمياً للدرجة الأولى لافتاً إلى أن فريقه أصبح قريباً من تحقيق هدفه والفوز بدرع الدوري، إلا أنه ما زالت أمامهم أربع مباريات، وأضاف «لاعبونا في درجة عالية من الجاهزية وثقتي فيهم كبيرة، وأنهم سيقدمون أفضل ما لديهم، نظراً لأهمية المواجهة، وسأدفع بأكثر العناصر جاهزية وتركيزنا منصب في هذه المواجهة دون التفكير في مباراة الشباب السعودي في الآسيوية. ومباراة اليوم لا تقل أهمية عن مواجهة الجزيرة والأهلي وبقية المنافسين، خاصة بعد الثقة التي اكتسبها الضيوف بفوزهم على الظفرة في الجولة الماضية. ولدينا سبعة لاعبين مهددين بالإيقاف، وطالبتهم بضرورة التركيز وعدم الحصول على أي بطاقات ملونة». وذكر زلاتكو أن العين يمتلك أفضل قاعدة جماهيرية، وقال: «نحن في أمس الحاجة لتواجد الجمهور ونود أن نحتفل معاً بلقب الدوري في أجمل ملاعب كرة القدم بالعالم». في المقابل وصف وليد عبيد مدرب النمور المواجهة مع المتصدر العيناوي بالصعبة، مشيراً إلى قوة العين وتميزه بمدرب جيد ،ولاعبون على طراز عال، سواء من المواطنين والأجانب، مشيراً إلى فريقه يدرك كل المعطيات، وسيكون جاهزاً للقاء، وأضاف بأن لاعبيه يعلمون صعوبة المواجهة لذلك جاءت الاستعدادات للمباراة بصورة جيدة، وقال «نرغب في المحافظة على الأداء الفني المرتفع وتحقيق مزيد من النتائج الإيجابية وعدم الاستسلام لواقع هبوط الفريق إلى دوري الدرجة الأولى وسندخل اللقاء دون ضغوط لأن الضغوط ستكون أكثر على العين بحكم صدارته للدوري». وكشف وليد عن جاهزية كل اللاعبين، مؤكداً ثقته في تقديم الفريق مباراة قوية، موضحاً بأنه لن يغامر بالهجوم على حساب التوازن الدفاعي، حيث يعلم قوة الهجوم العيناوي ووجود عناصر متميزة تستطيع قلب النتيجة بأي وقت، وقال «الخطورة ليست فقط في جيان أو عمر عبدالرحمن، إنما بالفريق بأكمله، فهو من الفرق الساعية دائما للفوز». وأضاف أنه سيعطي الفرص لمزيد من اللاعبين من أجل إثبات وجودهم خلال ما تبقى من مباريات من الدوري، استعدادا للمواجهة المقبلة أمام الأهلي في كأس رئيس الدولة هي تعد المواجهة الأكثر أهمية للفريق.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا