• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

يقترب من الإعلان عن «الأجنبي» الرابع

«الفهود» يواجه الشحانية غداً في ألمانيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 09 أغسطس 2016

سامي عبد العظيم (دبي)

يخوض الوصل اختباراً مهماً أمام الشحانية القطري غداً في معسكره الحالي في ألمانيا، وذلك بعد تعديل برنامج المباريات الودية، إذ كان من المقرر أن تكون المواجهة مع العربي القطري حسب الاتفاق السابق لكن تم اللجوء إلى خيار الشحانية، لتنفيذ البرنامج الخاص بالمباريات الودية في المعسكر قبل العودة إلى الدولة الأسبوع المقبل لاستكمال المرحلة الأخيرة من التحضيرات للموسم الجديد.

وتعد المواجهة مهمة للغاية أمام الفريق الوافد الجديد إلى دوري الأضواء القطري، وصاحب المستوى المتطور، خصوصاً أن الفريق القطري نجح بالفوز في الودية الأولى له، على حساب فريق درمشتات الألماني 3-1.

وتابع لاعبو الوصل تحضيراتهم في المعسكر بإشراف المدرب الأرجنتيني رودولفو أروابارينا بعد ساعات من مواجهة دبا الفجيرة في الودية الأولى، وذلك لتعزيز الجوانب الإيجابية التي رافقت الفريق في المواجهة، التي كانت تجربة مهمة في مشوار الإعداد بمشاركة معظم اللاعبين الذين حصلوا على ثقة المدربِ رودولفو.

ويقترب النادي من الإعلان عن الأجنبي الرابع في صفوف الفريق في الأيام المقبلة، بعد مرحلة من المفاوضات لاختيار اللاعب الذي يمثل طموحات «الفهود» في الموسم الجديد، خصوصاً أن النادي لم يتعجل في التعاقد مع الأجنبي الرابع.

وكانت جماهير الوصل قد عبرت عن حالة كبيرة من التفاؤل بالمستوى الحالي من الإعداد للموسم الجديد في المعسكر بعد نهاية الفترة الأولى في زعبيل، على الرغم من أن الجماهير نفسها أكدت أهمية وجود الأجنبي الرابع مع بقية اللاعبين في المعسكر لغلق هذا الملف، ومنح الفريق فرصة الانسجام المطلوب بين القدامى والجدد، وذلك بطموحات كبيرة تعيد أيام «الزمن الجميل» للوصلاوية في المنافسة على الألقاب.

وقال حميد عبدالله حارس الوصل: إن التجربة الودية الماضية أمام دبا الفجيرة كانت جيدة لمساعدة الجهاز الفني على اختبار مرحلة الإعداد، التي بلغها الفريق بعد الحصص التدريبية المكثفة في المعسكر، خصوصاً أن المدرب سعى لرفع مستوى اللياقة البدنية للاعبين على نحو يمنحهم فرصة التحضير القوي، تمهيداً لتنفيذ الجوانب التكتيكية في المباريات الودية، مضيفاً «نشعر بالارتياح للمستوى الذي قدمه الفريق على الرغم من أنها التجربة الأولى في المعسكر، والفرصة كانت جيدة أمام المدرب رودولفو للتعرف إلى الحالة الفنية للاعبين وجاهزيتهم بعد المرحلتين الأولى والثانية للإعداد في استاد زعبيل والمعسكر الحالي، ولدينا الكثير من الأمور الإيجابية التي يمكن أن نقدمها في المرحلة المقبلة من المباريات الودية ومع مرور الوقت سيبدو المستوى الفني في أفضل حالاته».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا