• الأحد 24 ربيع الآخر 1438هـ - 22 يناير 2017م

المسافة متقاربة بين الفريقين

الشارقة والعين.. صراع على «خط التماس»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 27 أبريل 2014

عماد النمر (الشارقة)

يستقبل الشارقة ضيفه العين في الساعة السابعة والنصف مساء اليوم، على الملعب البيضاوي بـ «الإمارة الباسمة»، ضمن الجولة الرابعة والعشرين لدوري الخليج العربي لكرة القدم، والمباراة مهمة للفريقين، أصحاب المركزين الثالث والسابع بجدول المسابقة، وبفارق ثلاث نقاط فقط، حيث يملك «الملك» 39 نقطة، و«الزعيم» 36 نقطة، ويسعى كل فريق لتحقيق الفوز، والظفر بالنقاط الثلاث، من أجل ضمان الوجود ضمن «المربع الذهبي»، وكان لقاء الدور الأول قد انتهى بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله.

ويسعى الفريقان لتحقيق الفوز والخروج بنقاط المباراة كاملة، حيث يرغب الشارقة في الحفاظ على وجوده بين رباعي المقدمة، واستمرار عروضه الجيدة التي اختتمها بفوز مستحق على بني ياس بثلاثة أهداف مقابل هدف، أهلت «النحل» لاحتلال المركز الثالث في جدول الترتيب، كما يطارد «البنفسج» الفوز، والعودة بنقاط المباراة كاملة، ورفع رصيده إلى 39 نقطة تضعه في «المربع الذهبي» للمسابقة، مستفيداً من عروضه الجيدة في البطولة الآسيوية وتأهله إلى دور الـ 16 للبطولة بعد تصدره لمجموعته.

ومن المنتظر أن تخرج المباراة قوية ومثيرة، خاصة أن «الملك» يسعى للحفاظ على إنجازاته هذا الموسم، وعدم الابتعاد عن مربع الكبار، خاصة في ظل المنافسة الشديدة على المراكز من الثاني حتى الرابع، بعد أن طار الأهلي بدرع البطولة، بينما يرغب «الزعيم» في استمرار تقدمه الفني، وارتفاع مستواه في مبارياته الأخيرة، سواء في الدوري أو البطولة الآسيوية، والعودة بنقاط المباراة التي تضمن له الوجود مع فرق المقدمة. ويملك الشارقة أقوى دفاع بالدوري وعليه 20 هدفاً فقط، بينما يملك أضعف هجوم ضمن رباعي المقدمة برصيد 27 هدفاً، وسيكون دفاع الشارقة في مواجهة صعبة مع هجوم العين صاحب القوة الضاربة برصيد 46 هدفاً، ويعول المدرب البرازيلي بوناميجو على جماعية الأداء وتجانس خطوط الفريق وقوة الدفاع بقيادة البرازيلي راموس، إلى جانب علي السعدي وشاهين عبد الرحمن وبدر عبد الرحمن، ومن أمامهم الكوري الجنوبي كيم يونج والبرازيلي جابرييل فليبي وفي المقدمة زي كارلوس، إلى جانب كتيبة متميزة من المواطنين على رأسهم سالم خميس وأحمد خميس ويوسف سعيد والحارس المتألق محمد يوسف، ويغيب عن صفوف «الملك» المدافع عبد الله درويش ويحل بدر عبد الرحمن بدلاً منه.

في المقابل، يدخل العين اللقاء، وهو في حالة معنوية عالية، بعدما تصدر مجموعته في البطولة الآسيوية بالتعادل مع الاتحاد السعودي بهدف لمثله، ومن قبله الفوز على لخويا القطري بخماسية، وهو يحتل المركز السابع في الدوري، ويأمل في تحقيق الفوز ورفع رصيده إلى 39 نقطة للتقدم إلى الأمام ومزاحمة الكبار.

ومن المنتظر أن يدفع مدرب الفريق الكرواتي زلاتكو بتشكيلة الفريق نفسها أمام الاتحاد السعودي، معتمداً على قوته الضاربة المتمثلة في الغاني أسامواه جيان وأليكس بروسكو وياسين الغناسي وإبراهيما دياكيه وعمر عبد الرحمن وشقيقه محمد عبد الرحمن وهزاع سالم وفارس جمعة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا