• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

لتعزيز فرص تنمية الأعمال التجارية

«شروق» و «الصادرات الأميركي» يتعاونان لدعم الاستثمارات الأميركية في الشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 27 أبريل 2014

أبرمت هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق» مذكرة تفاهم مع بنك الصادرات والواردات الأميركي لتعزيز التعاون الاقتصادي والاستثماري بين إمارة الشارقة والولايات المتحدة الأميركية ودعم الاستثمارات والصادرات الأميركية للإمارة.

ويأتي إبرام المذكرة التي تم التوقيع عليها في واشنطن كنتيجة مباشرة الجولة الترويجية التي نظمتها «شروق» إلى الولايات المتحدة خلال الربع الأخير من العام الماضي، كما تأتي بعد وقت قصير من حصول الإمارة على تصنيف ائتماني بدرجة (ِ‏A3) من قبل وكالة التصنيف الائتماني «موديز» وعلى تصنيف ائتماني بدرجة) A (من وكالة «ستاندرد آند بورز» مع نظرة مستقبلية تؤكد وضع الإمارة المستقر اقتصادياً مع جدارة ائتمانية واستثمارية طويلة الأجل.

وقعت المذكرة الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، رئيس هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير شروق، وفريد هوشبيرغ، رئيس بنك الصادرات والواردات، وذلك على هامش مشاركة الهيئة في المؤتمر السنوي للبنك، وبحضور الشيخ فاهم بن سلطان بن خالد القاسمي، رئيس دائرة العلاقات الحكومية في الشارقة، و عمر الشامسي، نائب رئيس البعثة الدبلوماسية في سفارة الإمارات في واشنطن، و مروان بن جاسم السركال، المدير التنفيذي لـ«شروق»، وداني سيبريت، رئيس مجلس الأعمال الأميركي الإماراتي، وريسا ادلمان، كبير المساعدين في البرامج الدولية في المجلس الأميركي للطاقة المتجددة، وأماني آل علي مدير المكتب التنفيذي للشيخة بدور بنت سلطان القاسمي.

وقالت الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي إن هذه الخطوة ستعمل على توسيع التعاون الاقتصادي والاستثماري بين الشارقة والولايات المتحدة الأميركية، بما يحقق مصلحة مشتركة للطرفين، وأكدت على سعي «شروق» الدائم لكشف سبل جديدة للتعاون وترويج المقومات الاقتصادية والفرص الاستثمارية في الإمارة لتعزيز مكانتها كمركز اقتصادي واستثماري متميز في المنطقة.

وأضافت إن توقيع المذكرة مع بنك الصادرات والواردات الأميركي يأتي انسجاماً مع توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، من أجل تعزيز العلاقات الثنائية والتعاون مع المؤسسات المالية والاقتصادية في جميع أنحاء العالم، حيث يأتي التوقيع على هذه المذكرة كثمرة مباشرة للجهود التي بذلتها شروق خلال جولتها الترويجية في الولايات المتحدة العام الماضي.

من جانبه، قال فريد هوشبيرغ رئيس بنك الصادرات والواردات إن الإمارات تُعد من بين أهم وأكبر خمس أسواق في العالم بالنسبة للبنك، وأبدى رغبة البنك بالقيام بالمزيد من الأعمال التجارية في الدولة، حيث تأتي مذكرة التفاهم للمساهمة في فتح آفاق أوسع للتعاون وتمهيد الطريق لمزيد من الاتصالات، والقيام بالمزيد من صفقات التمويل للصادرات الأميركية إلى السوق الإماراتي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا