• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

اشحن سيارتك بالكهرباء في "ياس مول"

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 26 يناير 2016

أبوظبي (الاتحاد)

استضاف ياس مول منذ مطلع العام الحالي محطة لشحن السيارات الكهربائية، ليكون أول مركز تجاري في منطقة الخليج يضم هذا النوع من المحطات التي تعد تحت مسمى «بي ام دبليو ووال بوكس برو»، محطة شحن سريعة ومريحة وذكية للسيارات الكهربائية. ويصل معدل الشحن إلى 7.4 كيلو واط، مما يعتبر شحنا سريعا جداً للسيارات الكهربائية. وتقوم المحطة حاليا بشحن سيارات من طراز «بي إم دبليو آي 8»، حيث تستغرق ثلاث ساعات أقل للحصول على شحن بنسبة 80٪. ومن المخطط أن يضم المول محطات لشحن أنواع أخرى من السيارات في المستقبل القريب. وتمتاز محطة الشحن التي تقع في أحد مباني مواقف سيارات المول، بأنها ذكية وتتيح للمستخدم المراقبة والتحكم عن بعد من خلال تطبيقات على الهواتف والأجهزة الذكية. وتأتي تلك المحطة كجزء من مبادرات ياس مول المستمرة في تطبيق المعايير العالمية للاستدامة، حيث يلعب دوراً فاعلاً في هذا الشأن في قطاع التجزئة على الصعيد الدولي، تماشياً مع رؤية أبوظبي الاقتصادية 2030 لبناء اقتصاد مستدام ومتنوع. وأكد طلال الذيابي، الرئيس التنفيذي للتطوير لدى شركة الدار العقارية: «التزام ياس مول المتواصل لتحقيق الاستدامة في مجال التجزئة حيث نتطلع إلى البناء على النجاحات التي قمنا بتحقيقها في عام 2015، وبالاستمرار في العمل من أجل المساهمة في تحقيق مستقبل مستدام للعاصمة». وأضاف «يقوم ياس مول بتطبيق الممارسات المستدامة في البناء والتنظيف وإدارة النفايات، وتقديم المبادرات التي تؤثر بشكل مباشر على زوار المول حيث نهدف دوماً إلى ضمان أن يبقى ياس مول رائداً في الحفاظ على البيئة وأن يساعد على زيادة الوعي البيئي بين المجتمعات المحلية في الإمارات». وحصل ياس مول على درجتين من اللؤلؤ من تصنيف «استدامة» لبنائه المستدام والاستراتيجيات التنفيذية الخضراء التي يتبعها. فيستند تصميم المول على معايير صديقة للبيئة ذات مستوى عالمي، كما أنه حقق عدداً ملحوظاً من المبادرات المستدامة في عامه الأول مع خطط كبيرة للعام 2016 من أجل المساهمة في بناء مستقبل مستدام وأكثر اخضرارا للعاصمة. وخلال العام الحالي، يستضيف المول سباق الخليج الأخضر بالتعاون مع جمعية الإمارات للحياة الفطرية (EWS)-WWF)، والتي تعتبر من أهم الهيئات المرموقة على مستوى العالم، ومن المقرر للسباق أن يكون واحداً من أكثر الأحداث المثيرة والتفاعلية هذا العام، حيث سيشارك أيضا الشركات وشركاء البيع بالتجزئة وجميع أفراد المجتمع كجزء من هذه الفعالية المهمة. ويتبع هذا السباق في «البحث عن الكنز الأخضر» شكلاً مماثلا للمنافسة الشهيرة «السباق المدهش» حيث تتسابق أربعة فرق مختلفة ضد بعضها البعض في سلسلة من مسابقات حل الألغاز تحت عنوان بيئة خفية حول المركز التجاري. وسيعقد هذا الحدث في شهر فبراير بهدف رفع مستوى الوعي للمحافظة على البيئة البحرية والقضايا البيئية مع المجتمع المحلي. وستقام ورش عمل في قرية السباق في تاون سكوير لتقدم للشركات الراعية والعائلات وأطفال المدارس يوما متكاملا من الفعاليات الترفيهية المتعلقة بالأنشطة البحرية. وفيما يتعلق بمبادرات الاستدامة في ياس مول في العام الماضي، استضاف ياس مول في أوائل العام الماضي مركز أبحاث معهد أبوظبي للبترول وجامعة (PI) للسيارة الشمسية التي تم تصميمها في اليابان، وتم تنفيذها من قبل الطلاب في أبوظبي. وتم الكشف عن هذه السيارة خلال أسبوع أبوظبي للاستدامة في رالي أبوظبي للطاقة الشمسية 2015، حيث تم اعتبارها أول تحد للعمل بالطاقة الشمسية في الشرق الأوسط. وحول مبادرات إدارة النفايات في المول، يستخدم ياس مول 14 مترا من أعمدة متداخلة من ألياف الكربون لا تحتاج إلى آلات كبيرة للوصول إلى مستوى عال، إضافة إلى استخدام نظام تنظيف المياه النقية الذي يقوم بتصفية مياه الصنبور عن طريق سبعة مرشحات مختلفة للقضاء على 99٪ من الملوثات مثل المعادن، والجير، والبكتيريا لتنقية الماء، حيث إن جميع المواد الكيميائية المستخدمة في المول تم اعتماد استخدامها من الاتحاد الأوروبي بختم العلامة البيئية الخضراء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا