• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

57 ألف تواصل مع «الضحية» بشرطة دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 08 أغسطس 2016

تحرير الأمير ( دبي)

تمكنت الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية بشرطة دبي من مساعدة امرأة عربية تعيش مع طفلتها 3 سنوات بمفردهما، فيما زوجها متواجد خارج الدولة بمهمة عمل حيث تواصلت السيدة مع شرطة دبي، مشيرة إلى أنها تشك بأن أحد الأشخاص يحاول التهجم على منزلها في منطقة المرابع العربية بهدف الانتقام من زوجها، باعتبار أنه رجل أعمال ولديه خصوم، وفق أقوالها.

وأكدت ريم الأميري مسؤولة قسم التواصل مع الضحية بالإدارة أن تفاصيل الواقعة تعود إلى اتصال ورد من امرأة عربية إلى الإدارة العامة بوساطة الخط المجاني لبرنامج «التواصل مع الضحية» يبلغ عن وجود شخص، يحوم حول منزل السيدة التي تعيش برفقة صغيرتها، وتخشى أن يتعرض لهما في ظل غياب رب الأسرة.

وأفادت أنه تم التواصل مع السيدة، وتبين أنه لا يوجد أحد يلاحقها إنما كانت تتخيل وجود شخص بسبب انعكاسات الإضاءة، وليس كما كانت تقول أن أحد الأشخاص يريد الانتقام من زوجها، باعتباره رجل أعمال كبير، وتم طمأنة المرأة وزيارتها عدة مرات. وذكرت الأميري أن النصف الأول من العام الجاري سجل 57 ألفا و965 حالة تواصل مع الضحية منوهة أن برنامج «التواصل مع الضحية» من البرامج الأمنية والإنسانية والاجتماعية التي تقدمها شرطة دبي للمقيمين والمواطنين في دبي، حيث يهتم البرنامج بدراسة جميع البلاغات المقدمة، ويتواصل مع أصحابها عبر 12 فريق عمل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض