• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

ليكون أول هيئة حكومية بالمنطقة تحصل على هذه الشارة الرفيعة

مركز "حماية الطفل" يحصل على شارة "فيسبوك" الزرقاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 26 أبريل 2014

وام

حصل مركز وزارة الداخلية لحماية الطفل على الشارة الزرقاء لصفحته على موقع الـ"فيسبوك" الإلكتروني ليكون أول هيئة حكومية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تحصل على هذه الشارة الرفيعة، وليصبح "موقع المركز" ضمن قائمة الصفحات الموصى الاشتراك بها ما يزيد عدد جماهير ومعجبي الصفحة ويتيح لمركز وزارة الداخلية لحماية الطفل مشاركة نسبة أكبر من المجتمع في القضايا المتعلقة بسلامة وأمن الطفل.

وثمن سعادة اللواء ناصر لخريباني النعيمي الأمين العام لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الحصول على المصادقة، والتي تعد انجازا يأتي تجسيدا لتوجيهات الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية بأن تكون دولة الإمارات العربية المتحدة منبر إشعاع حضاري ومثالا وقدوة يحتذى بها في المنطقة لتعزيز حماية وأمن الطفل، مؤكدا التزام دولة الإمارات بأن تعزز جهودها لتمكين أطفالنا وأطفال العالم من تحقيق الاستغلال الأمثل للتقنيات الحديثة وبأفضل السبل.

وقال إن مركز وزارة الداخلية لحماية الطفل ومنذ انطلاق صفحته الإلكترونية على موقع الـ"فيسبوك" بالتعاون مع إدارة الإعلام الأمني في الأمانة العامة لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية عمل على تطوير مستويات التفاعل والتواصل مع الجمهور عبر شبكات التواصل الاجتماعي ومنها الفيس بوك بما يحقق الأهداف في تعزيز الوقاية والحماية لأفراد المجتمع عموما خاصة الأطفال.

من جانبه أوضح المقدم فيصل محمد الشمري مدير مركز وزارة الداخلية لحماية الطفل إن الشارة الزرقاء في موقع "فيس بوك" تعني التأكد من هوية الحساب مما يتيح للمتابعين التأكد من هوية الجهات التي يتواصلون ويتفاعلون معها عبر صفحاتهم على موقع "فيس بوك" كما تتيح هذه الشارة لصفحة مركز وزارة الداخلية لحماية الطفل على موقع "فيس بوك" تمييز نفسها عن الحسابات المزورة.

ويمنح موقع "فيس بوك" الشارة الزرقاء كدليل على مصادقة هوية الحساب مما يساعد المستخدمين على التأكد من أن المشاهير والصحافيين والمسؤولين الحكوميين والعلامات التجارية والشركات المشهورة هي فعلا من تمثلها تلك الصفحات كما تتيح هذه الشارة العثور على الحسابات الرسمية بسرعة وسهولة أكبر عند إجراء عملية بحث عبر موقع "فيس بوك".

وكان حساب مركز وزارة الداخلية لحماية الطفل على موقع "تويتر" قد تمت مصادقته أيضا مما يمنح الجمهور والمتابعين شعورا أكبر بالتأكد من هوية الحساب. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض