• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

تصل إلى 270 مليار دولار بحلول 2018

مبيعات السلع الاستهلاكية ترتفع في الخليج بفضل «مواقع التواصل الاجتماعي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 يناير 2015

دبي (الاتحاد)

أسهمت قدرة مواقع التواصل الاجتماعي على تعزيز فعالية التسويق الشفهي، في تطوير قطاع السلع الاستهلاكية سريعة التداول في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي، وفقاً لـ «دي أم أن»، المزوّد لخدمات التسويق الرقمي في الإمارات، وقال طارق أبو سمرة، مدير تطوير الأعمال في «دي أم أن»، إن بإمكان الشركات العاملة في قطاع السلع الاستهلاكية سريعة التداول الاستفادة من استراتيجيات التسويق الفعّالة عبر مواقع التواصل الاجتماعي للوصول إلى شريحة أوسع وأكثر تنوعاً من المستهلكين، ويضم قطاع السلع الاستهلاكية سريعة التداول، المعروف أيضاً بقطاع السلع الاستهلاكية المعبأة، مجموعة واسعة من المنتجات الأساسية التي يستخدمها المستهلكون بصورة يومية، من مستحضرات العناية الشخصية ومواد التنظيف إلى الأغذية والمشروبات والأدوية التي تباع دون وصفة طبية.

وأضاف طارق: بات قطاع السلع الاستهلاكية سريعة التداول يشهد تنافسية عالية، ونتحدث هنا عن قطاع يضم عشرات العلامات التجارية المتنافسة ضمن فئة واحدة فقط، ومن الطبيعي في منطقة مثل مجلس التعاون الخليجي أن تجد علامات تجارية محلية وعالمية تستقطب سكان المنطقة المتعددي الجنسيات.

ومن المرجح وفقاً لأحدث التقديرات أن تتخطى سوق السلع الاستهلاكية سريعة التداول في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي عتبة 270 مليار دولار بحلول عام 2018، ويتزامن ذلك مع زيادة متوقعة لعدد سكان المنطقة إلى ما يقارب 53.5 مليون نسمة بحلول عام 2020، وبالتالي فإن معدل استخدام الإنترنت في دول مجلس التعاون الخليجي سوف يشهد بدوره نمطاً تصاعدياً، من 54.99% عام 2013 إلى 66.82% بحلول عام 2017.

وأضاف أبو سمرة: أصبح استخدام مواقع التواصل الاجتماعي للترويج لعلامتك التجارية في مواجهة عدد هائل من المنافسين مسألة حيوية في أسواق دول مجلس التعاون الخليجي، إلى جانب قدرتها على التأثير في العادات الشرائية للمستهلكين، وتعتبر مواقع التواصل الاجتماعي وسيلة مثالية لترسيخ العلاقة بين العلامات التجارية والمستهلكين، ما يساعد الشركات على التواصل والتفاعل بشكل أفضل مع عملائها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا